Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 13 أبريل 2021...1 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضبط تونسيتين احترفتا ممارسة الدعارة مقابل 800 دولار في الساعة

حوادث
صورة ارشيفية

محمد عبد الفتاح


تمكن رجال الإدارة العامة لحماية الآداب، بوزارة الداخلية برئاسة اللواء أمجد شافعي مدير الإدارة، من إلقاء القبض على تونسيتين احترفتا ممارسة الأعمال المخلة مع الرجال دون تمييز مقابل مبالغ مالية كبيرة.

كانت معلومات وردت إلى اللواء محمد ذكاء الدين مدير النشاط الداخلى بالإدارة العامة لحماية الآداب تفيد بقيام فتاتين تحملان الجنسية التونسية بإنشاء صفحة على شبكة الإنترنت والإعلان من خلالها عن استعدادهما لممارسة الحب المحرم مع الرجال دون تمييز مقابل المال، ووضعتا صورا مخلة لهما وأرقام تليفونات للتواصل.

أكدت التحريات صحة المعلومات وأضافت أن الفتاتين حضرتا إلى مصر منذ أيام قليلة واعتادتا ممارسة الرذيلة مع الأثرياء العرب والأجانب مقابل 400 دولار في الساعة لكل واحدة منهما، وأنهما تقيمان بالفنادق الكبرى وتمارسان الأعمال المخلة خارجه.

وبناء على إذن من النيابة العامة تمكن فريق من رجال الإدارة العامة لحماية الآداب ضم كلا من العقيدين إبراهيم الطويل وأحمد طاهر، والمقدمين:حسن النجار ومحمد حلمى ووليد طراف، ورامز جمال من إلقاء القبض على المتهمين في حالة تلبس مع راغب متعة داخل شقة في منطقة الزمالك، وعثر بحوزتهما على 600 دولار أمريكى، و700 يورو، و7600 جنيه مصرى، ومنشطت جنسية مختلفة الأنواع.. تحرر المحضر اللازم بالواقعة وأحالهما اللواء زكريا أبو زينة إلى النيابة العامة للتحقيق.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements