رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس مناخ بورسعيد يوزع كعك العيد والحلوى على المواطنين |فيديو

رئيس حي المناخ يقدم
رئيس حي المناخ يقدم التهنئة
Advertisements
وزع الدكتور منصور بكري رئيس حي المناخ ببورسعيد  "كعك العيد" على المواطنين، وذلك في أول أيام عيد الفطر المبارك، وذلك لمشاركة المواطنين الاحتفال بعيد الفطر المبارك.



جاء ذلك خلال تفقد رئيس حي المناخ ببورسعيد تطبيق الإجراءات الاحترازية على المواطنين لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وذلك تنفيذا لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء.


التهنئة بعيد الفطر المبارك


ومن جانبه قدم رئيس الحي التهنئة للمواطنين من قائدي السيارات الملاكي وأطفالهم، وأهدى لهم الحلوى، وطالبهم بضرورة الحفاظ على أنفسهم وأبنائهم، والالتزام بالإجراءات الاحترازية، والبعد عن التجمعات والتزاحم، وذلك في ظل الموجة الثالثة لفيروس كورونا.




إجراءات احترازية


وشدد رئيس حي المناخ، على الخطة التي أعدتها الإدارة التنفيذية بحي المناخ، والتي استهدفت إغلاق الحدائق بشكل كامل، وإغلاق الشاطئ بطول 2 كيلو متر بنطاق الحي، وكذلك منع أي تجمعات للمواطنين


كما أكد رئيس الحي بأن هناك متابعة مستمرة للتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية خلال غرفة عمليات مركزية بالتعاون مع غرفة عمليات المحافظة، وذلك في إطار تنفيذ توجيهات اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد. 



المواطنون يلتزمون
 
وأشاد بكري بالتزام المواطنين وحرصهم على الالتزام بالقرارات، مؤكدًا أنه لمس ذلك خلال الحملات التي كان لها بالغ الأثر في الوضع الوبائي بالمحافظة، والتي جعلت المحافظة تخرج من تصنيفها كواحدة من أكثر المحافظات إصابات بكورونا. 





طقوس عيد الفطر المصرية



ويحتفل المصريون بعيد الفطر المبارك وسط أجواء من السعادة والفرحة، عبر طقوس مختلفة تتمثل في الخروج مبكراً بالملابس الجديدة لأداء صلاة العيد، والذهاب إلى المقابر لقراءة الفاتحة، وتوزيع الصدقات على الفقراء والمحتاجين، ثم العودة من طريق آخر لتهنئة الأصدقاء والأقارب وتوزيع «العيدية» والهدايا على الأطفال، كنوع من رسم البهجة والابتسامة على وجوههم.


وكان وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، أعلن موافقة لجنة إدارة الأزمة بمجلس الوزراء، على إقامة صلاة العيد في المساجد الكبرى مع عدم السماح بإقامتها بأي ساحات أو خلافه غير المساجد التي تقام بها صلاة الجمعة، بشرط عدم اصطحاب الأطفال وارتداء المصلين للكمامة واصطحاب المصلى الشخصي، ومراعاة علامات التباعد الاجتماعي وعدم فتح دورات المياه.


ومن جانبه أكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، أن صلاة العيد سنة مؤكدة، ويستحب أن تكون في جماعةٍ مع الإمام سواء في المسجد أو الخلاء، فإذا وُجد مانعٌ من اجتماع الناس كما هو الحال الآن من انتشار الوباء القاتل والذي يتعذر معه إقامة الجماعات؛ فإنه يجوز أن يُصلي المسلم العيد في البيت منفردًا أو مع أهل بيته، ويمكن إقامة تكبيرات العيد بصورة عادية كما لو كانت في المساجد.

مواجهة الموجة الثالثة لكورونا


وفرضت حكومة المهندس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء مجموعة من الإجراءات لمواجهة «الموجة الثالثة» لفيروس كورونا من خلال حظر الاحتفالات والاجتماعات بشكل كامل في عيد الفطر، وتقليص ساعات العمل في المحلات والمراكز التجارية والمقاهي والسينمات والمسارح، لتغلق أبوابها بحد أقصى في التاسعة مساءٍ.


وكان الدكتور مصطفى مدبولي، قد أعلن أن لجنة إدارة الأزمات قد اتخذت مجموعة من الإجراءات، من بينها التوافق على أن تكون إجازة عيد الفطر اعتبارا من يوم الأربعاء 12 مايو 2021 وحتى يوم الأحد 16 مايو 2021، أي لمدة 5 أيام، وخلال هذه المدة أيضاً سيكون هناك غلق كامل للحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة.


كما سيكون هناك حد من استخدام الحافلات الجماعية، و أتوبيسات الرحلات، التي تستهدف الذهاب إلى الشواطئ، حيث سيكون هناك حوكمة لعمل هذه الحافلات خلال إجازة العيد، بينما ستعمل وسائل النقل العادية والسيارات بصورة طبيعية.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية