رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ماذا حدث في 11/11.. الشوارع خالية نهارا ومسيرات لدعم الدولة ليلا | فيديو

مسيرات لدعم الدولة
مسيرات لدعم الدولة
Advertisements

كالعادة أثبت المصريون أن دعوات جماعة الإخوان الإرهابية لا تجد صدى لدى رجل الشارع، وأن الدعوة للتظاهر لا تتجاوز هاشتاجات اللجان الإليكترونية التي تديرها الجماعة المحظورة.

خلت شوارع القاهرة الكبرى، طوال نهار اليوم الجمعة 11/11، وكذا باقي المحافظات، من أي تجمعات أو تظاهرات، لتشهد بذلك على فشل دعوات جماعة الإخوان المحظورة لتدمير الوطن.


وجاء اليوم عاديًّا مثل باقي أيام الإجازات، وعاش المواطنون حياتهم بصورة طبيعية، معتبرين أن دعوات الجماعة الإرهابية تخاطب شعبا آخر.

اقرا ايضا: هاشتاج "محدش نزل" يتصدر تويتر للسخرية من ثورة "الفنكوش" الإخوانية

وفى مساء اليوم نظم عدد من المواطنين مسيرات بالسيارات في إقليم القاهرة الكبرى والمحافظات  ورفعوا صور الرئيس عبد الفتاح السيسي وأعلام مصر، كما نظم آخرون وقفات في عدد من الميادين الرئيسية، مدللين بذلك على فشل دعوات الجماعة الإرهابية بالنزول للتظاهر.

وتفاعل المواطنون وأصحاب المحال مع المسيرات المؤيدة للدولة، بشكل كبير ورفعوا أعلام مصر، ورددوا الأغاني الوطنية التي كانت تصدح بها مكبرات الصوت.

 

اقرأ أيضًا:  فشلوا حتى في الفبركة.. ضياء رشوان يكشف أسباب الفشل الذريع لدعوات 11/11 | فيديو

ونظم أهالي مدينة الوراق بمحافظة الجيزة، مسيرة بالسيارات والموتوسيكلات بالإضافة إلى السائرين على أقدامهم، حاملين صور الرئيس عبد الفتاح السيسي وأعلام مصر تحت شعار في "حب مصر"؛ تأييدا للدولة المصرية والقيادة السياسية، ضد مخططات الجماعات الإرهابية والدعوات التخريبية لزعزعة الاستقرار والأمن فى عموم البلاد.


وانطلقت المسيرة من كفر السلمانية بطول شارع عبد المنعم رياض وعلي طول كورنيش النيل، وتعالت الأغاني الوطنية وسط حالة تفاعل كبيرة من المواطنين، وهتفوا بشعارات تضامنية مع القيادة السياسية ضد أى اعتداء أو مخطط تخريبي يستهدف تعطيل عجلة الإنتاج والتنمية في البلاد.

 

اقرأ أيضًا: - إبراهيم عيسى عن دعوات 11/11: جماعة الإخوان نطفة حرام تدمن الفشل
 

وفي السياق ذاته دشن مستخدمو موقع التدوينات القصيرة “تويتر” هاشتاجا جديدا حمل اسم “محدش نزل” للسخرية من دعوات جماعات التخريب التي أطلقتها جماعة الإخوان المسلمين خلال الفترة الماضية لتحريض المصريين على التظاهر.

 

وجاء الهاشتاج ضمن الموضوعات الأكثر تداولًا على تريند مصر وتفاعل معه العديد من المستخدمين الذين عبروا عن سخريتهم من دعوات الجماعة الإرهابية باستخدام الصور والكوميكس.

 

وأكد المشاركون في الهاشتاج على وعى الشعب المصري ضد المحاولات التي تسعى الجماعات الإرهابية لأحداثها من حين إلى الآخر.

 

وشهدت الفترة الماضية خروج دعوات خارجية هدامة انطلقت مؤخرا على صفحات مجهولة على السوشيال ميديا تدعو إلى التظاهر غدا، رفضتها أغلب القوى السياسية واعتبروها محاولة لنشر الفوضى، مؤكدين اصطفافهم مع الدولة المصرية في مواجهة المشاكل والأزمات التي يمر بها العالم كله والتي كان لها تداعيات اقتصادية صعبة على معظم البلدان.

 

اقرأ أيضًا: - تعليق قوي من عمرو أديب على فشل دعوات 11/11: البلد عندها عقدة مظاهرات

ومن جانبه حذَّر مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف مما وصفه بالدعوات الهدّامة التي تسعى إلى زعزعة استقرار الوطن والنيل من أمنه، خاصة في ظل الظروف والتحديات الحالية التي يعاني منها العالم أجمع والتي كبّدت الجميع خسائر لم يفلت منها أحد نتيجة الصراعات والحروب التي فقدت كل معاني الإنسانية.


وأكد المجمع في بيان له أن الانسياق خلف هذه الدعوات والمشاركة فيها من شأنه أن يعرض وطننا الحبيب لسيناريوهات خطيرة تنعكس نتائجها سلبًا على الجميع، مشيرًا إلى أنه من الواجب على كل فرد من أفراد المجتمع أن يعمل على تفويت الفرصة على كل من يخططون لزعزعة الاستقرار في البلاد، وأن توجّه طاقات الشباب للإنتاج والعمل ودعم جهود الدولة في معالجة وحلّ كافة قضاياها بما يحقق مصالح المواطن ويخفف أعباءه ويراعي احتياجاته، ويسهم في خطة البناء.


كما شدّد المجمع على أهمية التصدي لكل من يريد أن يؤجج الصراع بين أبناء الوطن الواحد، ويصدّر للناس السلبيات وينشر فيما بينهم الشائعات، وهو ما يتفق مع دعوة الأديان التي تسعى لتحقيق السعادة والفلاح في الحال والمآل، خاصة وأن الأديان في عمومها ومبادئها تقوم على مقاصد رئيسة تستهدف حفظ الدين والنفس والنسل والمال والعقل، وهي مقاصد لا تحققها تلك المخططات الخبيثة بل إنها تستهدف هدمها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية