رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

اعرفى السن المناسب لإجراء عمليات التجميل العلاجية

عمليات التجميل
عمليات التجميل

عمليات التجميل أصبحت متاحة ومنتشرة ويزداد الإقلال عليها يوميا، ولكن تجعل الفتيات السن المناسب لإجرائها.

ويقول الدكتور محمد الغلبان أخصائي جراحة التجميل، إن عمليات التجميل قد تصبح هوس يصيب العديد من الفتيات والسيدات، وقد تكون ضرورية في بعض الأحيان وقد لا تكون ضرورية وتلح الفتيات والسيدات لاجرائها بسبب تقليد المشاهير أحيانا أو ضرورة حقيقية، ولكن الكثير منهن لا يعرف السن المناسب لاجراء جراحات التجميل.

وأضاف “الغلبان”، أن لكل جراحة تجميل العمر المناسب لها وبعضها لا يجب اجرائها في عمر صغير مثل عمليات تجميل وترميم الأنف، ويعد السن المناسب لعمليات التجميل وفي الانف هو سن 18 وما فوق يمكن لكل المرضى الخضوع لعمليات تجميل وترميم الأنف، عادة يتم إجراء عملية تجميل الأنف فقط عندما تتوقف عظام الوجه عن النمو،  ومن المستحسن الخضوع لها في عمر صغير لأن الجلد "يلف" بشكل أفضل من الجلد الأكبر سنًا، إذًا لا ضرورة لتأخير العملية إذا لم تكوني راضية عن أنفك.

وتابع، أما العمليات الأكثر جدية كعمليات شد الجبين وشد العيون وشد الوجه والرقبة فإن السن المناسب لعمليات التجميل لها بعد سن 35 أو 40 وما فوق، وبالنسبة إلى عمليات ترميم الثدي سواء بالتكبير أو التصغير فإنه للفتيات التي تتراوح أعمارهن بين 25 و28 عامًا تخضعن لهذه العملية، فمعظم الأطباء يرفضون اجراء عملية تكبير الثدي للفتيات دون سن 18 لأنه من المهم الانتظار حتى يتوقف الثدي عن النمو، سن الخمسين هو الحد الأعلى لإجراء هذه العملية.

وأوضح الدكتور محمد الغلبان، أن السن المناسب لإجراء عملية شد البطن وشفط الدهون، أن تكون بعد إنجاب الطفل الأخير لأن الحمل يجعل العملية غير مجدية لأن البطن ستتمدد مرة أخرى، فشد البطن هو الملاذ الأخير للنساء اللواتي أنجبن عدة أطفال، لذلك يفضل عدم إجراء هذه العملية على أي سيدة أقل من 35 عاما وأكبر من 60 عاما.

Advertisements
الجريدة الرسمية