رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

عمرو أديب يناشد وزير التموين بالتدخل لحل أزمة "الفينو"

عمرو أديب
عمرو أديب
Advertisements

قال الإعلامي عمرو أديب: كان هناك تفكير في زيادة سعر رغيف الخبز المدعم ولكنه تم تأجيل القرار بسبب الظروف الاقتصادية الراهنة.
 

الإبقاء على سعر رغيف الخبز بـ5 قروش

وأضاف خلال برنامج "الحكاية" المذاع علي قناة "إم بي سي مصر": "وجود رغيف الخبز بـ5 قروش حاليًا مع توفير وجبة مدرسية للتلاميذ يساهم في دعم الأسرة المصرية في ظل ارتفاع سعر الفينو وأسعار السلع الأخرى".
 

مناشدة عمرو أديب لوزير التموين

ولفت: "نناشد وزير التموين بأن يكون هناك حل في التعامل مع ارتفاع أسعار الفينو وتقليل حجمه أو وزنه".
 

 

 

وأكدت شعبة المخابز بغرفة الجيزة التجارية أن الخبز الفينو والسياحي تحت سيطرة التسعير الإلزامي الذى حدده رئيس مجلس الوزراء في مارس الماضى وبالتزامن مع اندلاع الحرب الروسيه الأوكرانية.

وقال أسامة الرفاعى، عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالجيزة وعضو شعبة المخابز: إن تلك الأسعار أصدرت في ظل عدم خضوع المخابز السياحية والأفرنجية تحت مظلة الرقابة التموينية وخروج الخبز الأفرنجي من منظومة الدعم.

وأشار "الرفاعى" فى تصريحات خاصة، إلى أن المخبوزات الأفرنجية والفينو خلال العام الجارى ومع بداية الدراسة تشهد استقرارًا ملحوظًا في أسعارها، وذلك في ظل عدم تحريك أسعار مدخلات الإنتاج منذ صدور قرار دولة رئيس الوزراء في مارس الماضي بتحديد الأسعار.

وتابع: يشهد موسم دخول المدارس هذا العام هدوءًا عن العام الماضي الذى شهد ارتفاعًا في كافة المنتجات الخاصة بالخبز الأفرنجي في ظل ارتفاع أسعار الأقماح عالميًّا، كما يشهد هذا العام أيضًا استقرارًا في أسعار بيع الدقيق السياحي والأفرنجي في ظل انخفاضه عالميًّا بعد هدوء حدة الحرب الروسية الأوكرانية.

وأضاف: تعتمد المخابز السياحية على توفير احتياجاتها عن طريق الاستيراد وتدبير القمح بعيدًا عن الإنتاج المحلي عكس المطاحن التى تنتج الدقيق التمويني استخراج ٧٨.٥ الذى تقوم الهيئة العامة للسلع التموينية بتدبيره للمخابز البلدية.

وجاءت أسعار بيع الخبز الأفرنجي وفقًا للتسعير مجلس الوزراء على النحو التالي:

الرغيف وزن ٤٠ جرامًا بسعر ٥٠ قرشا في ظل أن تكلفته ٤٢ قرشًا.
الرغيف وزن ٦٠ جرامًا بسعر ٧٥ قرش في ظل أن تكلفته ٦٤ قرشًا. 
الرغيف ٨٠ جرامًا بسعر جنيه واحد في ظل أن تكلفته ٨٦ قرشًا.

وأبدى "الرفاعى" تخوفه من حدوث أزمة في توافر الدقيق الفاخر الأيام المقبلة، مشيرًا إلى أن هناك أزمة حالية في الإفراج عن كميات الدقيق المستوردة من الموانئ في ظل عدم توافر الدولار من البنوك الأمر الذى تتدخل فيه وزير التجارة والصناعة ووزير التموين بشكل عاجل مع الجهات المعنية لتفادى حدوث أزمة ينتج عنها توقف إنتاج مطاحن الدقيق ٧٢%.

وعلى صعيد آخر تشهد المخابز البلدية والمدعمة استقرارًا عامًّا.

واستعدت أيضًا المخابز البلدية لموسم دخول المدارس بشكل هادئ في ظل توافر مستلزمات إنتاج الخبز البلدى الذى يتم بدء إنتاجه يوميًّا من الساعة الخامسة صباحًا حتى الخامسة مساءً.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية