رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

البابا تواضروس يشرح الوحدانية لشباب خريجي أمريكا وكندا

البابا تواضروس
البابا تواضروس
Advertisements

 

التقى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، عبر تقنية الڤيديو كونفرانس، بالمشاركين في المؤتمر الأول لشباب الخريجين من إيبارشيات بأمريكا وكندا، الذي دار حول موضوع "نحن واحد - We are one" الذي اقترحه قداسته سابقًا.

ألقى قداسه البابا تواضروس كلمة روحية دارت حول( الوحدانية ) كيف نكون واحدًا بالروح والعمل، وأجاب بعدها على عديد من أسئلة الشباب المشاركين.

فعاليات مؤتمر "نحن واحد" تستمر في الفترة بين ٢٣ و٢٥ من سبتمبر الجاري في مدينة شارلوت بإيبارشية نورث وساوث كارولاينا وكنتاكى بمشاركة ١٤٠ شابًّا وشابة يمثلون ٦ إيبارشيات في الولايات المتحدة وإيبارشيتين بكندا و٤ قطاعات رعوية في أمريكا وكندا، بحضور أصحاب النيافة الأنبا بيتر أسقف الإيبارشية المضيفة، والأنبا أبراهام الأسقف العام بإيبارشية لوس أنجلوس، والأنبا سارافيم أسقف أوهايو وميشيجن وإنديانا، والأنبا باسيل الأسقف العام بإيبارشية جنوبي الولايات المتحدة، والأنبا جريجوري الأسقف العام بإيبارشية جنوبي الولايات المتحدة، وعدد من الآباء الكهنة.

فيما استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، فوجًا من السياح الألمان المنتمين إلى عدد من الكنائس والمدن هناك، والذين أتوا إلى مصر بصحبة نيافة الأنبا دميان أسقف ورئيس دير السيدة العذراء والشهيد أبي سيفين بهوكستر والكنائس المحيطة به، بهدف زيارة عدد من المواقع الأثرية والدينية، وحرصوا على زيارة قداسته.

رحب قداسة البابا تواضروس بهم في مصر، معربًا عن أمله أن يكونوا استمتعوا بما شاهدوه في الأماكن التي زاروها حتى الآن. وحدثهم عن تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وأشار قداسته إلى أنه كما أن مصر تتميز بوجود الأهرامات بها، فان الكنيسة القبطية المصرية أيضًا تتميز بثلاثة أهرامات وهي: التعليم اللاهوتي الذي استلمته من القديس مار مرقس تلميذ السيد المسيح، والاستشهاد الذي يمثل جزءًا من تاريخها، والرهبنة التي أسسها القديس أنطونيوس الكبير، ومنها انتشرت الرهبنة في العالم كله.

زار الفوج الألماني خلال إقامته بمصر عددًا من المعابد والمتاحف فضلًا عن الأديرة والكنائس القبطية في الصعيد والقاهرة والوجه البحري.

وأهداهم قداسة البابا في ختام اللقاء بعض الهدايا التذكارية، بينما قدموا لقداسته مجموعة من الكتب.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية