رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تغييرات ملكية في قصر باكنجهام.. تشارلز الثالث “الملك الجديد”.. وأبرز المحطات في حياة ولي العهد

الملكة الراحلة في
الملكة الراحلة في صورة تذكارية مع وريث العرش نشارلز
Advertisements

توفيت الملكة إليزابيث الثانية، أمس الخميس، عن عمر 96 عامًا، وبرحيلها أسدلت المملكة المتحدة الستار على واحدة من أكثر حكامها بقاء في السلطة، إذ استمرت على العرش أكثر من 70 عامًا، منذ توليها في فبراير 1952م.

وتلقائيًّا، أصبح تشارلز الثالث هو الملك الجديد لبريطانيا.

انتظر تشارلز 70 عاما ليصبح ملكا وهو الوريث الأطول خدمة في التاريخ البريطاني، وهو الأكبر من بين أربعة أطفال ولدوا للملكة وزوجها الراحل الأمير فيليب.

دوق كامبريدج

وعندما تولت والدته العرش في سن 25، أصبح وليا للعهد وهو في سن 3 سنوات.

وحسب التسلسل الملكي من هو التالي بعد تشارلز؟

 في حال وفاة تشارلز يأتي من بعده الابن الأكبر وليام (40 عاما) المعروف باسم دوق كامبريدج، وبموت الملكة يضاف لقب جديد إلى وليام، وهو أمير ويلز (الذي كان يحمله تشارلز قبل توليه العرش) دوق كورنوال.

وبعده في قائمة الترتيب الطفل الأكبر لويليام، الأمير جورج، الذي يبلغ من العمر 9 سنوات.

ثم الأميرة شارلوت، أميرة كامبريدج، مواليد 2 مايو 2015، وهي الطفل الثاني للأمير ويليام، دوق كامبريدج، وزوجته كاثرين.

أمير كامبريدج

ثم الأمير لويس أمير كامبريدج، من مواليد 23 أبريل 2018، وهو الطفل الثالث للأمير ويليام.

ومن المنتظر أن تشهد أسماء الأمراء الثلاثة تغييرات بعد تولي والدهم العرش.

وفي المرتبة الخامسة في ترتيب الخلافة، يأتي هاري، على الرغم من قراره المثير للجدل بالتراجع عن واجباته الملكية والانتقال إلى الولايات المتحدة مع زوجته ميغان، حيث يعيشان مع طفليهما آرتشي وليليبيت.

ومن بعده يأتي أطفاله آرتشي الذي يبلغ من العمر 3 سنوات وليليبيت التي تبلغ من العمل عاما واحدا.

أطفال العائلة

وبالتالي فإن نصف أفراد العائلة المالكة الذين ينتظرون في طابور العرش هم من الأطفال. إلا أن اللوائح تنص على أن الشخص من أي عمر يمكن أن يصبح ملكا، ولكن لا يسمح للأطفال بالقيام بواجباتهم الملكية حتى يبلغوا سن 18 عاما.

لذلك، إذ وصل الأمر إلى جورج سيكون بمثابة "ملك رمزي" فقط، يرافقه أمير أو أميرة كوصي على العرش وعمره أكثر من 18 عاما.

الأمير وليام

ولد الأمير في يونيو 1982 من زواج والده الذي كان آنذاك وليا للعهد، الأمير تشارلز وأمه ديانا سبنسر، التي أصبح اسمها الأميرة ديانا.

وتبدو حياة الأمير الشاب الذي احتفل بعيد ميلاه الأربعين هذا الصيف نموذجيا وفقا للتقاليد البريطانية، فقد وزع نشاطاته على العمل التطوعي والأعمال الخيرية والخدمة العسكرية التي شملت فروع القوات العسكرية البريطانية بكل تشكيلاتها: البرية والبحرية والجوية.

تقاليد الحكم

ويبدو ولي العهد الجديد في بريطانيا متسقا مع تقاليد الحكم البريطانية، وتزوج من سيدة بريطانية هي كيت ميدلتون.

ولم يكسر القواعد كما فعل شقيقه الأصغر الأمير هاري، الذي تزوج من الممثلة الأمريكية ميجان ماركا ثم تخلى عن واجباته الملكية في عام 2020، قبل أن يشن الاثنان هجوما عنيفا على العائلة المالكة في مقابلة تلفزيونية كان لها وقع الصاعقة على العائلة في ربيع العام الماضي.

وكان الأمير وليام راغبا في الالتحاق بالقوات العسكرية البريطانية التي كانت تخدم في العراق، لكن المسؤولين البريطانيين رفضوا الفكرة، كما رفضوا فكرة أن يخدم شقيقه الأصغر هاري هناك، حتى لا يصبحوا أهدافا للهجمات ويعرضوا زملاءهم للخطر، بحسب الموسوعة البريطانية "بريتانيكا".

لكن شقيقه الأصغر هاري خدم مع القوات البريطانية في أفغانستان.

جنازة ديانا

ولفت الأمير وليام أنظار العالم في حدثين كبيرين، الأول جنازة والدته الأميرة ديانا عام 1997، حينما اتشحت لندن بالضباط وكان وليام حينها يبلغ من العمر 14 عاما، ورغم أنه طلب منه ومن شقيقه عدم البكاء أمام العامة لكن الكاميرات رصدتهما وهما يبكيان.

وكان الحدث الثاني في عام 2011، حينما تزوج كيت ميدلتون في حدث وقع في زمن شبكات التواصل وطغيان عصر الصورة، حتى سمّي هذا الزفاف بـ"زواج القرن".

خريطة الوراثة الملكية الجديدة

أول حفل زفاف

وكان الحفل الأول من نوعه الذي يذاع على الهواء مباشرة عبر قناة خاصة بالعائلة الملكية البريطانية على الإنترنت، وهذا هو أول حفل زفاف في العائلة المالكة منذ 30 عاما، أي منذ زواج تشارلز والأميرة ديانا، وبث نوعا من الحيوية في العائلة المالكة. 

وأنجب دوق ودوقة كامبريدج 3 أطفال.

ويعرف عن ولي العهد البريطاني الجديد عشقه للرياضة واهتمامه بقضايا المناخ.

أبرز المحطات في حياة الأمير وليام

تخرج الأمير وليام في جامعة سانت أندروز اسكتلندا عام 2005، حيث درس الأدب والتاريخ ولاحقا الجغرافيا.

تقول تقارير عديدة أن أول لقاء بين الأمير وليام وكيت ميدلتون في هذه الجامعة، حيث كانت تدرس هناك.

بعد التخرج عام 2005، التحق الأمير وليام بكلية ساندهيرست العسكرية المرموقة.

أمضى الأمير عاما كاملا في السفر خارج بريطانيا.

تطوع الأمير وليام في دولة تبعد آلاف الأميال عن بلاده هي تشيلي.

في عام 2008، انضم إلى سلاح الجو الملكي ثم البحرية الملكية، حتى يكون مالكا للخبرة في الأفرع الرئيسية بالجيش.

في عام 2010، أكمل تدريبه كطيار مروحية بحث وإنقاذ في سلاح الجو وبدأ العمل في ويلز.

تزوج عام 2011 من كيت ميدلتون.

أنهى خدمته العسكرية في عام 2013، بعدما شارك في 150 عملية.

عمل بين عامي 2015 و2017 كطيار إسعاف.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية