رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول تعليق من شقيق المذيعة شيماء جمال بعد القبض على المتهم بقتلها

المذيعة شيماء جمال
المذيعة شيماء جمال

صرح إكرام جمال شقيق المجني عليها المذيعة شيماء جمال في واقعة مقتل شقيقته في فيلا بمنطقة أكتوبر، بأنه يثق في القضاء العادل وأنه يعلم أن دماء شقيقته لن تضيع وأن القانون سيأخذ مجراه بالنسبة لقاتلها الذي يعمل بأحد الجهات القضائية.

وأكد إكرام "لما سمعت خبر القبض ما صدقتش نفسي.. وواثق إنه هياخد إعدام".

وأضاف إكرام لـ "فيتو"، "أختي مدفونة من أكتر من أسبوعين وما نعرفش عنها حاجة.. أتمني إكرامها ودفنها لأنها اتبهدلت".

وأكد إكرام، أن جثة شقيقته لازالت تحت إيدي أطباء مصلحة الطب الشرعي لإعداد تقريرهم المناسب.

كانت النيابة العامة تلقت بلاغًا من عضوٍ بإحدى الجهات القضائية بتغيب زوجته المجني عليها شيماء جمال التي تعمل إعلامية بإحدى القنوات الفضائية بعد اختفائها من أمام مجمع تجاريٍّ بمنطقة أكتوبر دون اتهامه أحدًا بالتسبب في ذلك، فباشرت النيابة العامة التحقيقات، إذ استمعت لشهادة بعضٍ من ذوي المجني عليها الذين شَهِدوا باختفائها بعدما كانت في رفقة زوجها أمام المجمع التجاري المذكور، وقد ظهرت شواهد في التحقيقات تُشكك في صحة بلاغه.
 

وبتاريخ السادس والعشرين من شهر يونيو الجاري مثَلَ أحدُ الأشخاص أمام النيابة العامة أكَّد صلته الوطيدة بزوج المجني عليها، وأبدى رغبتَه في الإدلاء بأقوالٍ حاصلها تورط الزوج المُبلِغ في قتل زوجته على إثر خلافات كانت بينهما، مؤكدًا مشاهدته ملابسات جريمة القتل وعلمه بمكان دفن جثمانها.
 

وإزاء ذلك، ولعضوية زوج المجني عليها بإحدى الجهات القضائية استصدرت النيابة العامة من تلك الجهة إذنًا باتخاذ إجراءات التحقيق ضدَّه بشأن الواقعة المتهم فيها، وبموجبه أمرت النيابة العامة بضبطه وإحضاره، وتتبعت خطَّ سيره في اليوم الذي قرَّر الشخص الذي مثَلَ أمام النيابة العامة أنه يوم ارتكاب الزوج المتهم واقعة القتل، وضبطت أدلة تُرجّح صدق روايته.

 

وانتقلت برفقته إلى حيث المكان الذي أرشد عن دفن جثمان المجني عليها فيه، فعثرت عليها به، وكان في صحبة النيابة العامة الطبيب الشرعي، حيث اعترف هذا الشخص الذي أرشد عن المكان باشتراكه في ارتكاب الجريمة، وعلى هذا أمرت النيابة العامة بحبسه أربعة أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات، وجارٍ استكمالها.

حل لغز مقتل شيماء جمال

كما نجحت النيابة العامة في حل لغز الجريمة، وكان الخيط الرئيسي في كشف الجريمة مقاول اتضح أنه شريك الزوج والذي يعمل بهيئة قضائية.
 

وكشفت التحقيقات أنه حضر أول أمس الأحد مقاول إلي سرايا النيابة العامة وطلب الإبلاغ عن واقعة قتل اشترك في إخفاء جثة القتيلة.
 

وقال المبلغ إنه اشترك في إخفاء جثة سيدة قتلت على يد زوجها والتي تبين أنها شيماء جمال المذيعة بإحدي القنوات.
 

وبجمع الأدلة تبين صحة الشهادة، وعلي الفور انتقل فريق من النيابة العامة بصحبة الشاهد إلى حيث المكان الذي أرشد عن دفن جثمان المجني عليها فيه، فعثرت عليها به، وكان في صحبة النيابة العامة الطبيب الشرعي.
 

واعترف المبلغ الذي أرشد عن المكان باشتراكه في ارتكاب الجريمة وأمرت النيابة بحبسه 4 أيام علي ذمة التحقيقات.

النيابة تأمر بضبط وإحضار المتهم

وأضافت التحقيقات أنه نظرا لعضوية زوج المجني عليها بإحدى الجهات القضائية استصدرت النيابة العامة من تلك الجهة إذنًا باتخاذ إجراءات التحقيق ضدَّه بشأن الواقعة المتهم فيها، وبموجبه أمرت النيابة العامة بضبطه وإحضاره.
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية