رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بشير حسن لـ«عماد أديب»: لا تتحدث باسم الشعب.. إبداعك يتجلى في التحول والتلون

الكاتب الصحفي بشير
الكاتب الصحفي بشير حسن

رد الكاتب الصحفي بشير حسن على المقال الذي نشره الكاتب الصحفي عماد الدين أديب، منذ حوالي أسبوع، بعنوان “من يعوض الفاتورة المؤلمة للحرب الروسية الأوكرانية"،

وكتب “حسن” على صفحته بـ"فيسبوك": “الأستاذ عماد الدين أديب.. يحز في نفسي أن أنتقد لك رأيًا وأنت الأكبر، ويؤلمني أن أحبس ماء في فمي، وأنا واحد من شعب تحدثت أنت بإسمه”.

 وقال “حسن” إن “أديب” قد فتح هويس التجريح والاتهامات التي طالت الشعب والنظام، ثم التزم الصمت، مضيفا: “فلا أنت دافعت عن رأيك.. ولا أنت تركت لنا ثقب إبرة ننفذ منه للدفاع عن أنفسنا، فوارينا وجوهنا خجلًا”، مشيرا إلى أنه رغم زيارة ولي العهد السعودي لمصر ولقائه الأخوي جدًا بالرئيس السيسي، إلا أن ردود الفعل على مقال “أديب” لم تتوقف.

وتابع الكاتب الصحفي: “يا أستاذ عماد.. الشعب المصري لم تجبره أزماته في أي وقت على الهجرة خارج حدوده، وإذا اضطر للهجرة فهجرته داخلية، لأن إيمانه بقدرات وطنه وثراء موارده لم يهجره يومًا واحدًا.. الشعب المصري لم يمد يده يومًا ليأخذ، بل يمدها ليعطي، وإذا جاع ربط على بطنه، وإذا شبع أشبع القاصي والداني".

وأضاف أن غالبية الشعب المصري وهي الشريفة العفيفة الوطنية لا وطن لها إلا مصر، وأموالها (إن كان لديها أموال) في مصر، وبيوتها في مصر، فلا أموال لها ولا بيوت في الخارج حتى تفر إليها إذا حدث (لا قدر الله) عطلًا في محركات المركب.
واستطرد “حسن”: “يا أستاذ عماد.. أستحلفك بالله أن تلتزم الصمت رأفة بشعب متعب لم يعد يحتمل استفزازًا، ولم يعد يقبل أن تتحدث لا أنت ولا غيرك باسمه،  يا أستاذ عماد.. إن كان ما قلته رأيك الشخصي فبئس الرأي، وإن كان رأي غيرك وطلب منك تمريره (كما يردد البعض) فبئس طريقة التمرير”.

واختتم الكاتب الصحفي رسالته لـ"أديب" قائلا: “يا أستاذ عماد.. النظام الحالي سوف يرحل بعد انتهاء مدته، بعد عامين أو ثمانية أعوام، أو حتى عشرين عامًا، أتمنى من الله أن يمتعك بالصحة وطول العمر، ويمتعني، لأراقب تحولك مع النظام الذي يخلفه كما راقبت تحولك مع الأنظمة السابقة، لقد تجلى إبداعك يا أستاذ في تبنيك لنظرية (الفيشة) التي أردت بها توريث جمال مبارك الحكم، ثم تحولت إلى الإخوان، ثم انتقلت بانسيابية إلى النظام الحالي، إبداع في التحول والتلون، نتمنى من الله بركة لنا ولك في الصحة والعمر لنشهد إبداعًا جديدًا مع نظام جديد”.

يذكر أن بشير حسن هو كاتب صحفي بجريدة الأهرام، وتولى منصب المستشار الإعلامي لوزير التربية والتعليم سابقا، كما يعد من أشهر رؤساء تحرير البرامج التليفزيونية، فقد ترأس من قبل تحرير قناة المحور وبرنامج «90 دقيقة» و«48 ساعة» و«مصر كل يوم»، ثم انتقل إلى قناة «ten» ليترأس تحرير برنامج «مساء القاهرة» وغيرها من البرامج.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية