رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

والد هنادي مهنا يرفض زواج ابنته من أكرم حسني في الحلقة 13 من مسلسل مكتوب عليا

مكتوب عليا
مكتوب عليا
Advertisements

بدأت أحداث مسلسل مكتوب عليا بمشهد عزاء خالة جلال والدة "روقية"، والتي سقطت من البلكونة في الحلقة السابقة عندما أبلغها جلال بأنه لا يريد الزواج من ابنتها روقية لأنه يحب سلمى ويريد الزواج منها وأثناء العزاء طلب جلال من روقية دون إن يراعي مشاعرها  بأن تقول لسلمى بأنها تكره ثم تدخل في حالة من البكاء.

ويتلقى جلال اتصالًا من "بدوي" ليبلغه بأنه أمام منزله لأنه يريد إنهاء كل شيء بخصوص طلاق شقيقته شيرين والتي تزوجها جلال كمحلل في الحلقات السابقة ثم توفيت، وقامت "سلمي" هنادي مهنًا بالمجئ إلي منزل جلال لتقدم واجب العزاء للروقية بعد سقوط والدتها من البلكونة.

وقامت روقية بإبلاغ خالتها والدة جلال بأن سلمي خطيبته لتنظر إلي نجلها باندهاش ليصحح الوضع قائلا: "لسه مخطبتهاش عشان الظروف اللي إحنا فيها دي".

وصمم عمرو عبد الجليل بأن جلال يترك العزاء وينزل معه ليكتشف جلال بأن عمرو عبدالجليل قام بصنع فخا له حيث اختطفوا وقام بوضع جلال في حفرة كبيرة وهدده بالقتل إذا لم يوقع علي عقد الطلاق من شقيقة عمرو عبد الجليل، ثم يحاول جلال مناقشته وأبلغه إذا قام بالتوقيع سيحدث لهما مشاكل كبري لأنه قام بعمل توكيل رسمي للمحامي الذي أبلغه في الحلقة السابقة أن ورثه من زوجة شقيقة عمرو عبد الجليل ١٠٤ ملايين جنيه.

وقام جلال بالآتصال بسلمي ليحدد معاها موعد مقابلة والدها للخطوبة وفي نفس الوقت تبكي ايتن عامر بحرقه شديد لأنها تحب جلال وأثناء المكالمة قالت سلمي لجلال بإنها تغيرت لأجله وهذه الكلمه كانت مكتوبه علي ذراعة  ليتفاجئ بأنها اختفت بعد إبلاغها ذلك له.

ثم إستيقظ جلال في يوم جديد من نومه ليجد  كلمات جديدة مكتوبة علي ذراعه فيبدأ بقرائتها وتفسيرهما ثم يتفاجئ بوجود خيال ايتن عامر لديه في الغرفة ليجري مسرعا إلي الخارج.

ثم قام جلال بالذهاب إلي منزل سلمي لمقابلة والدها ليتفاجأ جلال بإهانة والد سلمي له بالكلام رافضا زواج ابنته من جلال.

وقام جلال بخداع سلمي حيث أخبرها بأن والدها وافق علي زواجهما وهو في الحقيقة رفض تلك الأمر

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية