رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول رد من الفيفا بعد وفاة 8 مشجعين في مباراة الكاميرون وجزر القمر

الفيفا
الفيفا
Advertisements

بعث الاتحاد الدولي لكرة القدم رسالة إلى نظيريه الأفريقي والكاميروني، عقب وقوع وفيات وإصابات في كأس الأمم الأفريقية.

ولقي 8 أشخاص على الأقل مصرعهم وأصيب 38 في حادث تدافع للجماهير عند مدخل ملعب "أوليمبي" في ياوندي قبل مباراة الكاميرون وجزر القمر في دور الـ16 من البطولة.

بيان رسمي

وقال الاتحاد الدولي، على موقعه الرسمي: "يتقدم الفيفا بأحر تعازيه لأسر وأصدقاء الضحايا الذين فقدوا حياتهم في أعقاب الحادث المأساوي الذي وقع في ملعب أوليمبي خلال مباراة كأس الأمم الأفريقية بين الكاميرون وجزر القمر".
وأضاف: "أفكار وخواطر مجتمع كرة القدم العالمي مع الضحايا، والذين أصيبوا في هذا الحادث، وجميع موظفي الكاف والاتحاد الكاميروني لكرة القدم في هذه اللحظة الصعبة".

وحدثت الواقعة قبل حوالي 45 دقيقة من بدء المباراة، عندما دفع المشجعون أحد حواجز الدخول إلى الملعب، وفقا لما ذكره الحاكم الإقليمي.

بيان الكاف

ونشر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، بيانًا بشأن حادث تدافع جماهير الكاميرون، قبل مباراة جزر القمر، والذي أسفر عن مصرع 6 مشجعين، وإصابة آخرين.

وذكر الاتحاد الأفريقي في بيان صباح اليوم الثلاثاء: «علم الكاف بالحادثة التي وقعت في ملعب أوليمبي خلال مباراة كأس الأمم الأفريقية التي أُقيمت بين المضيفة الكاميرون وجزر القمر، وجار التحقيق في الموقف للحصول على مزيد من التفاصيل».

وأكد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أنه على اتصال دائم مع حكومة الكاميرون واللجنة المنظِّمة المحلية، مشيرًا إلى أنه تم إرسال  الدكتور باتريس، موتسيبي الأمين العام  للكاف، وفيرون موسينجو أومبا لزيارة المشجعين في مستشفى ياوندي.

وكانت شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية كشفت عن أنباء مأساوية من الكاميرون بوفاة عدد من أشخاص بعد تدافع خارج ملعب مباراة الكاميرون في كأس الأمم الأفريقية ضد جزر القمر.

وذكرت الشبكة الإنجليزية أن الرعب اندلع قبل انطلاق مباراة الكاميرون وجزر القمر، بسبب وجود تدافع بين الجماهير خارج ملعب "بول بيا" في ياوندي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية