رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد تحذير هيئة الدواء.. تعرف على صلاحية استخدام الأدوية بعد فتحها

أدوية
أدوية
Advertisements

تختلف الأشكال الصيدلية للمستحضرات الدوائية سواء أقراص أو شراب أو كريم أو مرهم أو قطرات أو حقن، وكل منهم له استخدام وتأثير علاجي وأيضًا يختلف كل منهم في تاريخ صلاحيته؛ فمثلا فتح قطرة عين واستخدامها يختلف عن فتح عبوة شراب في تاريخ الصلاحية.

وقد حذرت هيئة الدواء المصرية من شراء الأدوية منتهية الصلاحية، مناشدة المواطنين بضرورة التأكد من تاريخ صلاحية الدواء المكتوب على العبوة أو الشريط.

وقالت هيئة الدواء في منشور توعوي: إن تاريخ الصلاحية هو الفترة التي يظل فيها الدواء بنفس الفاعلية والمواصفات المطلوبة، وذلك بشرط حفظه بشكل صحيح.


وتنشر "فيتو" مدة صلاحية الأدوية كل حسب نوع وشكل المستحضر الدوائي، وتشمل:
١- قطرات العيون والأنف والأذن صلاحيتها ٣٠ يومًا من فتحها.
٢- أدوية الشراب صلاحيتها ٣ شهور من فتحها.
٣- المضاد الحيوي البودرة بعد حله بالماء صلاحيته ١٠ أيام في الثلاجة. 
٤- الكريمات صلاحيتها شهر من فتحه.
٥- الأقراص في شريط معدني تاريخ صلاحيتها شهر من فتحها.
٦- الأقراص والكبسولات في عبوة صلاحيتها ٣ شهور. 
٧- اللبوس يكون مدونًا على العبوة من الخارج مدة صلاحيتها.

 

المخاطر والأضرار الصحية

كانت هيئة الدواء المصرية حذرت المواطنين من الحد من المخاطر والأضرار الصحية التي قد تنجم عن استخدام الأدوية دون الرجوع لمقدمي الرعاية الصحية، ونظرًا لاحتياج بعض المرضى لضرورة الحصول على أكثر من دواء في وقت واحد؛ تحذر هيئة الدواء المصرية من المخاطر المترتبة على التداخلات الدوائية دون استشارة.

وشددت الهيئة على ضرورة إخبار مقدمي الرعاية الصحية من الأطباء والصيادلة بالأدوية التي يتم تناولها؛ لتجنب حدوث ما يُعرف بالتداخلات الدوائية، وأوضحت أن التداخلات الدوائية تنقسم إلى ثلاثة أنواع وهي (التفاعل بين دواء وآخر، أو بين الدواء والغذاء، أو نتيجة تعارض الدواء مع الحالة الصحية للمريض وما يعانيه من أمراض أخرى تؤثر على فاعلية الدواء)، وأكدت أن التداخلات الدوائية قد تقلل من فاعلية بعض الأدوية، أو تؤدي إلى زيادة تأثير البعض الآخر، أو حدوث آثار جانبية غير متوقعة؛ أكثر سوءًا من التي يسببها الدواء بمفرده.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية