رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بينها دولة عربية.. أمريكا تحذر رعاياها من السفر إلى 10 دول خشية "أوميكرون"

أمريكا تحذر رعاياها
أمريكا تحذر رعاياها من السفر إلى 10 دول
Advertisements

أوصت السلطات الأمريكية الاثنين رعاياها بتجنّب السفر إلى 10 دول بينها فرنسا والبرتغال، رغم أنهما من بين الدول التي تسجّل أفضل معدّلات تلقيح في أوروبا، في خضمّ موجة وبائية جديدة في القارة العجوز.

وقالت وزارة الخارجية للرعايا الأمريكيين في نشرتها الجديدة "تجنّبوا السفر إلى فرنسا" ورفعت مستوى التحذير لهذا البلد إلى المستوى الرابع، وهو الأعلى، مع اقتراب عيدَي الميلاد ورأس السنة، وسط تفشي المتحوّرة "أوميكرون".

خطر الإصابة

وأوضحت مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها، الهيئة الصحية الرئيسية في الولايات المتحدة، أن "نظرًا إلى الوضع الحالي (المرتبط بكوفيد-19) في فرنسا، حتى المسافرين الملقحين بالكامل يمكن أن يواجهوا خطر الإصابة بالمتحوّرات ونقلها".

وتشمل لائحة الدول المعنية بالتحذير الصادر عن مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها، إضافة إلى فرنسا والبرتغال، قبرص وأندورا وليختنشتاين في أوروبا، وكذلك الأردن وتنزانيا.

وأضافت وزارة الخارجية إلى هذه اللائحة مالي وجزر فيجي اللتين أعلنت كل منهما الاثنين تسجيل أول إصابة بأوميكرون.

أوميكرون يضرب أمريكا

وكانت مديرة المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها روشيل والينسكي قالت أمس الإثنين، إنه تم تسجيل إصابات بسلالة أوميكرون المتحور الجديد من فيروس كورونا في حوالي 15 ولاية أميركية حتى الآن، ولكن السلالة دلتا ما زالت تمثل غالبية حالات كوفيد-19 على مستوى البلاد.

وقالت والينسكي لقناة (إيه. بي. سي نيوز) في مقابلة " نعلم أن لدينا العشرات من حالات الإصابة ونحن نتابعها عن كثب. ونسمع كل يوم عن المزيد والمزيد من حالات الاشتباه، لذا من المحتمل أن تحدث زيادة في عدد الحالات". ولا تزال هناك حاجة إلى إضافة مزيد من البيانات.

وسجلت 15 ولاية على الأقل حالات إصابة بالمتحور أوميكرون، ومن هذه الولايات كاليفورنيا وكولورادو وكونيتيكت وهاواي وماريلاند وماساتشوستس ومينيسوتا وميزوري ونبراسكا ونيوجيرزي ونيويورك وبنسلفانيا ويوتا وواشنطن وويسكونسن، وفقا لإحصاء رويترز.

وسجلت لويزيانا أيضا حالة اشتباه، بينما كان الشخص المشتبه إصابته في نيوجيرزي قد سافر سابقا أيضا إلى جورجيا، والتي أبلغت أيضا عن حالة إصابة.

ومع ذلك، قالت والينسكي إن المتحور دلتا مسؤول عن معظم حالات الإصابة في الولايات المتحدة. وفي ظل قناعات العاملين في قطاع الصحة بأن اللقاحات تحد من دخول المستشفى والوفاة، يأمل مسؤولو الصحة أن يخفف ذلك من تأثير أوميكرون أيضا.

وقالت إن من بين 90 إلى 100 ألف حالة إصابة يوميا، 99.9 بالمئة منهم مصابون بالمتحور دلتا.

وقالت والينسكي لبرنامج "هذا الأسبوع" على قناة (إيه. بي. سي) "مشكلتنا الآن في أميركا هي المتحور دلتا".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية