رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محمد كارم يكتب: متى يستجيب حي الهرم لشكاوى المواطنين؟

محمد كارم
محمد كارم
Advertisements

فى الحقيقة مندهش جدًا من تجاهل تيسير عبد الفتاح رئيس حي الهرم  شكاوى الأهالي والمواطنين فى كفر طهرمس فى المنطقة التابعة لحي الهرم وليس بولاق الدكرور.

حيث إنه خلال الفترة الماضية اشتكى أهالي منطقة كفر طهرمس من تجاهل الحي لمهام أعماله سواء الإشغالات أو عدم تطهير الصرف الصحي. 

وأتمنى أن أرى حي الهرم  يتعاون مع إدارة البيئة وإدارة الطب البيطري، ويقوم بعمليات التطهير للمدارس ثم تطهير ورش الشوارع.

وكنت كتبت من قبل أنني كنت متفائل خيرًا بتولي تيسير عبد الفتاح رئاسة حي الهرم، نظرا للنجاحات التي حققها في الجيزة عندما كان يتولى رئاسة حي جنوب الجيزة، ولكن فوجئت بعدم اهتمام حي الهرم بتنفيذ أعمال رصف الشوارع الضيقة والأزقة، ببلاط الإنترلوك.

وتواصلت مع تيسير عبد الفتاح أكثر من مرة لرفع شكاوي أهالي كفر طهرمس وتحديدا شارعي حسين عباس ومحمد علي من أجل تبليط الشوارع ببلاط الانترلوك قبل بدء الدراسة لإراحة الأهالي وأولادهم الذين يعانون عدم تبليط الشوارع خاصة وأننا مقبلون على موسم الأمطار مما يعوق وصول الطلاب إلى مدارسهم.

وفي منطقة المطبعة وتحديدا شارع عمرو بن العاص هناك مشكلات كبيرة بسبب “طفح الصرف الصحي”، فضلا عن انتشار ورش السمكرة والسيارات التي تعمل بدون ترخيص وعلى سبيل المثال شارع عبد العال حسن المتفرع من شارع عمرو بن العاص. 

والأمر لا يتوقف عند العمل بدون ترخيص، ولكن أيضا يتم العمل بالمخالفة لقرارات رئيس مجلس الوزراء فيما يتعلق بمواعيد الإغلاق، والتي من المفترض أن تنتهي في السادسة مساء، إلا أن هذه الورش تستمر حتى الساعات الأولى من الفجر.

مخاطر هذه الورش بالإضافة إلى ما تسببه من إزعاج يوجب إغلاقها وفقا لما نص عليه قانون المحال العامة في شأن مخالفة الاشتراطات، حيث أصبحت مأوي لتعاطي المواد المخدرة بما يهدد كل القاطنين في هذه المناطق.

شكاوى كثيرة تمإرسالها إلى الحي وكذلك التواصل مع مبادرة صوتك مسموع وغرفة عمليات وزارة التنمية المحلية ومحافظة الجيزة ولكن لا حياة لمن تنادي.

والغريب أن رئيس حي الهرم لا يلتفت لهذه الشكاوي رغم أن هذه المناطق تابعة للحي، ومازلت أكرر أتمني أن يستجيب المهندس تيسير عبدالفتاح لشكاوي أهالي كفر طهرمس وشوارع حسين عباس ومحمد على والهدي وغيرها من الشوارع لإدراجها ضمن الشوارع التى يتم عمل بلاط الإنترلوك لها وسرعة إنهاء تركيب بلاط الإنترلوك بالشوارع الضيقة، بشكل دوري، ومتابعة سرعة إنجاز أعمال المرافق والخدمات قبل أعمال الرصف بالشوارع الأخرى، تنفيذًا لتوجيهات اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة.

الغريب أن تصريحات المسئولين في المحافظة والحي تتجافى تماما مع الحقيقة، ونسمع يوميا عن إغلاق وتشميع وحل للمشكلات، إلا أن الحي غارق في المشاكل التي لا حصر لها ولا حل حتى الآن.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية