رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محاكمة المتهم بقتل النائب البريطاني ديفيد أميس

ديفيد أميس
ديفيد أميس
Advertisements

أعلن قاض بريطاني أن المتهم بقتل النائب البريطاني ديفيد أميس بهجوم وصفته الشرطة بأنه "إرهابي" سيحاكم في مارس 2022.

ومثل علي حربي علي البريطاني صومالي الأصل البالغ 25 عاما عبر الفيديو أمام محكمة أولد بايلي الجنائية في لندن، غداة اتهامه رسميا بالقتل العمد والتحضير لأعمال إرهابية.


وحدد القاضي نايجل سويني موعد الجلسة التمهيدية المقبلة في الخامس من نوفمبر، والتاريخ الأولي لبدء المحاكمة في السابع من مارس 2022.

صدمة جراء مقتله


وقتل أميس الأب لخمسة أطفال والبالغ 69 عاما طعنا في 15 أكتوبر فيما كان يلتقي مواطنين من دائرته في كنيسة في لاي أون سي على مسافة حوالى 60 كم شرق لندن.

وكان لقتله وقع الصدمة في البلد الذي لا يزال يذكر قتل النائبة العمالية جو كوكس في يونيو 2016 على يد متطرف يميني.

وولد المتهم ونشأ في لندن لعائلة من أصل صومالي، وأفادت وسائل الإعلام البريطانية بأنه خضع لفترة وجيزة لبرنامج لمكافحة التطرف، دون أن تعتبر الأجهزة الأمنية أنه يشكّل خطرا.

وأفادت الشرطة بأن دوافع جريمته "قد تكون مرتبطة بالتطرف "، فيما أكدت النيابة العامة أن "دوافعه كانت دينية وعقائدية".

تنظيم داعش

في مفاجأة من العيار الثقيل اعترف قاتل النائب البريطاني ديفيد أميس، أنه عضو في تنظيم داعش الإرهابي ويتبني نفس الفكر المتطرف الموصوم بأيديولوجية الدم.

وقال ممثل الادعاء البريطاني، إن المتهم بقتل عضو البرلمان البريطاني ديفيد أميس، وصف نفسه بأنه عضو في تنظيم داعش الإرهابي.

 

وأضاف جيمس كيبل، في جلسة في محكمة وستمنستر الابتدائية التي مثل أمامها علي حربي علي، لأول مرة، بعدما وُجهت إليه تهم في وقت سابق "اعتبر علي نفسه منتميا إلى تنظيم داعش الإرهابي".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية