رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

صدمة عالمية.. انخفاض جديد في فاعلية لقاح أسترازينيكا ضد كورونا

لقاح أسترازينيكا
لقاح أسترازينيكا
Advertisements

في صدمة جديدة للعالم.. كشفت شركة أسترازينيكا، أمس الأربعاء، أن فاعلية لقاحها في منع ظهور أعراض "كوفيد-19" وصلت إلى 74 في المائة في تجرِبة أمريكية كبيرة. 

 

وأظهرت نتائج تجرِبة سريرية أمريكية أجرتها الشركة أن نسبة الفاعلية زادت إلى 83.5 في المئة بين مَن هُم في سن الخامسة والستين من العمر أو أكبر.

وبحسب نتائج التجرِبة التي نُشرت في دورية "نيو إنجلاند جورنال أوف ميدسين"، تقل الفاعلية الإجمالية البالغة 74 في المئة عن النسبة الأولية التي كانت تبلغ 79 في المئة والتي نشرتها الشركة البريطانية في مارس الماضي.

وكانت الشركة عدَّلت نتيجة 79 في المئة بعد أيام إلى 76 في المائة بعد انتقاد علني نادر من مسؤولين صحيين بأن النسبة استندت إلى "معلومات قديمة"، بحسب رويترز.

يشار إلى أنه في يوليو الماضي، أظهرت دراسة لشركة "أسترازينيكا"، أن لقاح "كوفيد 19" الذي تنتجه يحمل مخاطر "إضافية صغيرة" تتمثل في حدوث جلطات دموية نادرة مع انخفاض الصفائح الدموية بعد الجرعة الأولى.

كما أشارت نتائج الدراسة التي أجرتها الشركة الأنجلو سويدية إلى عدم وجود مخاطر إضافية بعد تلقي الجرعة الثانية، وذلك بعد مخاوف من الآثار الجانبية للقاحها والتي أثيرت على نطاق واسع في وقت سابق من هذا العام.

 

كما أشارت نتائج الدراسة التي أجرتها الشركة الأنجلو سويدية إلى عدم وجود مخاطر إضافية بعد تلقي الجرعة الثانية، وذلك بعد مخاوف من الآثار الجانبية للقاحها والتي أثيرت على نطاق واسع في وقت سابق من هذا العام.

وواجه لقاح "أسترازينيكا" مشاكل عديدة منذ طرحه، والتي شملت تأخير الإنتاج وارتباطه بحالات نادرة من الآثار الجانبية الشديدة مثل التجلط، مما أدى إلى تعليق العديد من البلدان لاستخدامه وإجراء تحقيقات من قبل السلطات الصحية.

وبحثت هيئة الأدوية الأوروبية في ارتباط اللقاح بحالات التجلط منذ مارس الماضي، وقالت إن هناك صلة محتملة، وكذلك لقاح "جونسون آند جونسون"، لكنها أكدت أن فوائدهما تتجاوز الأعراض الجانبية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية