رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الفيوم تخصص ١٠ مراكز لتجميع الأقطان من المزارعين

أحد مراكز تجميع القطن
أحد مراكز تجميع القطن
Advertisements

قال الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، إن المحافظة أعدت  10 مراكز لتجميع القطن من المزارعين، منها مركزا الحادقة ودسيا بمركز الفيوم، وسنورس ومنشأة سنورس بمركز سنورس، وشونة محلج مصر طامية بمركز طامية، ومراكز تجميع منية الحيط وإطسا ورحمي بمركز إطسا، ومركز تجميع أبوكساه بأبشواي، وشونة البنك الزراعي بالنزلة بمركز يوسف الصديق.

 خريطة مراكز التجميع

وأضاف محافظ الفيوم في تصريحات صحفية، أن كافة مراكز التجميع مجهزة وفقا للمواصفات المعلنة ومعدة بشون، وعلى أتم استعداد لاستقبال الأقطان، مشيرًا إلى أن تعميم منظومة تداول الأقطان الجديدة، على مستوى الجمهورية سيحقق أهدافًا مهمة، منها القضاء على المعاملات السلبية في تداول وتجارة هذا المحصول الاستراتيجي المهمم، والحفاظ على نظافة ونقاوة الأقطان، والشمول المالي، موجهًا وكيل وزارة الزراعة بالعمل على تشجيع المزارعين على زيادة المساحات المزروعة خلال الموسم المقبل، لافتا إلى زيادة محصولية الفدان من القطن هذا العام من 8 إلى 10 قناطير، زيادة عن العام الماضي التي بلغت إنتاجية الفدان فيه من 6 إلى 8 قناطير.

مساحة القطن هذا العام

 أشار محافظ الفيوم إلى أن القطن المنزرع بالمحافظة لهذا العام من نوعية جيزة 95، بمساحة بلغت 8943 فدانًا، مؤكدًا أن الفلاح سيحصل على سعر أعلى كلما زاد اهتمامه بالقطن خلال جني المحصول، لافتًا إلى أن سعر القطن في أول مزاد علني للبيع في الموسم الحالي 2021، بلغ نحو 3865 جنيهًا للقنطار، وذلك بعد المزايدة العلنية التي أُجريت بين الشركات الأسبوع الماضي لتحديد سعر المحصول، لافتا إلى أن المزاد الحالي  بلغ السعر فيه 3875 جنيها للقنطار.

 منظومة القطن الحديدة

لافتا الي أن المنظومة الجديدة لزراعة وتسويق القطن، تأتي ضمن الجمهود المبذولة لاستعادة عرش القطن المصري عالميا وزيادة أسعاره وتنافسيته، حيث تقوم وزارة قطاع الأعمال العام من خلال الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج بتحديث تكنولوجيا حليج الأقطان لتحسين جودة ونظافة القطن وزيادة الطاقة الإنتاجية للمحالج، حيث تم الانتهاء من وتشغيل أول محلج مطور في الفيوم، وسيتم افتتاح 3 محالج أخرى مطورة في الزقازيق وكفر الزيات وكفر الدوار قبل نهاية العام الجاري 2021، على أن يضاف إليها 3 محالج مطورة أخرى في العام المقبل بما يكفي لحلج كافة الإنتاج المصري من القطن

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية