رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

خدرته وخنقته.. اعترافات صادمة لقاتلة زوجها بالمنصورة

جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية
Advertisements

اعترفت  “ام هاشم ف ا “ ٢٩ سنة ومقيمة شارع ١٠ التابع لقسم ثان المنصورة  بارتكابها واقعة قتل زوجها ”صالح م ” ٤١ سنة بعد تخديره هو ونجلته وقامت بخنقه بالاشتراك مع عشيقها وصديقه.

وقالت الزوجة الثانية المتهمة بقتل زوجها بعد تخديره هو ونجلته إن زوجها كان يهددها بالطلاق وطردها من شقة الزوجية.

وكانت أقدمت ربة منزل في المنصورة "زوجة ثانية" على قتل زوجها، بعدما هددها بالطلاق والطرد من المنزل، ونجح رجال المباحث في ضبط الزوجة قبل هروبها.

تلقى اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء إيهاب عطية مدير مباحث الدقهلية يفيد بورود بلاغ لمأمور قسم ثان المنصورة بالعثور على جثة رجل في العقد الرابع من عمره مقتولًا داخل شقته بمنطقة شارع 10 دائرة قسم ثان المنصورة واتهام أسرته لزوجته الثانية بقتله.

على الفور انتقل المقدم عبد الحميد الشورى رئيس مباحث قسم ثان والرائد محمد هيت معاون المباحث إلى مكان الواقعة، وبالفحص تبين العثور على جثة المجني عليه “صالح. م” 41 سنة، ميكانيكي، وبها عدة طعنات وإصابة ابنته.

ووجهت أسرة الضحية أصابع الاتهام لزوجته الثانية “أم هاشم. ف. أ”، 29 سنة، وشهرتها "شيماء" بقتله لتكرار حدوث المشاجرات بينهما وتهديده لها بالطلاق والطرد من الشقة.

وتمكن ضباط المباحث من القبض على الزوجة قبل هروبها خارج مدينة المنصورة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم للعرض على النيابة العامة ومباشرة التحقيقات.

واقعة أخرى

وفي سياق آخر، كانت محكمة جنايات المنصورة، قضت بإعدام سيدة قامت بدس السم لزوجها بإحدى قرى مركز ميت غمر، عقب عرض أوراقها على فضيلة مفتي الجمهورية لاستطلاع رأيه الشرعي في قرار إعدامها، حيث دست له سم الفئران في الطعام، لرفضها العيش معه.

صدر الحكم برئاسة المستشار بهاء الدين المري رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشارين أحمد لطفي حسانين، وسعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وسكرتارية محمد جمال محمد، محمود محمد عبد الرازق.

كان المستشار علاء السعدني المحامي العام لنيابات جنوب الدقهلية، أحال المتهمة (ع. م. ا)، 20 عامًا، ربة منزل، مقيمة بإحدى قرى مركز ميت غمر لأنها في يوم 4 /10 /2015 بدائرة مركز ميت غمر في محافظة الدقهلية قتلت زوجها المجني عليه "أ. س. م" عمدًا مع سبق الإصرار بأن بيتت النية وعقدت العزم على ذلك، وأعدت لهذا الغرض مبيدًا حشريًا "سم فئران"، وما أن تھیأت لها الفرصة حتی دسته في طعامه فحدثت إصابته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياته قاصدة من ذلك إزهاق روحه على النحو المبين بالأوراق.

وأكدت تحريات المباحث أن المتهمة وضعت مبيدًا حشريًا “سم فئران” لزوجها بالطعام حال استدراجها له لمنزل والدها، قاصدة بذلك إزهاق روحه، فضلًا عن ذلك أضافت أن السبب وراء قيام المتهمة بارتكاب تلك الواقعة هو رفضها العيش معه والزواج بشقيقه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية