رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"راندڤو" تقنية جديدة بالتأمين الصحي الشامل لإزالة انسداد القنوات الصفراوية

الفريق الطبي
الفريق الطبي
Advertisements

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية عن استحداثها تقنية جراحية جديدة،  وذلك ضمن حزم الخدمات العلاجية والتقنيات المحدثة التي أضافتها الهيئة لمحافظة بورسعيد، باعتبارها أولى محافظات المرحلة الأولى من محافظات التأمين الصحي الشامل والتي تم إطلاق المنظومة بها منذ يوليو 2019.  

 

وقال بيان الهيئة، أنه تم إجراء عملية (راندڤو) ناجحة لمسن يعاني من صفراء انسدادية، وخلال العملية يتم استخدام المنظار والأشعة التداخلية معًا، وذلك لأول مرة تحت مظلة التأمين الصحي الشامل الجديدة، مشيرًا إلى أنه بمراجعة التاريخ المرضي للمنتفع، تبين أنه قام بإجراء عملية قلب مفتوح منذ ٧ أشهر، مع وجود فشل في وظائف القلب وارتجاع في الصمام المترالي.

وتابع البيان، تم عمل محاولتين لعمل منظار قنوات مرارية للمنتفع المشار إليه، وكانتا غير ناجحتين، وعليه تم تحضير المريض لإجراء عملية (راندڤو)، والتي تتم بمشاركة استشاري المناظير مع استشاري الأشعة التداخلية، وذلك لإزالة سبب انسداد القنوات الصفراوية مع تركيب دعامة له، وذلك تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، دون تحميل المريض أكثر من 300 جنيه فقط نسبة مساهمة.

واستكمل البيان، تمت إجراء الجراحة بنجاح على  يد فريق من أمهر الجراحين بالهيئة ويضم كل من، الأستاذ الدكتور أحمد مدكور "رئيس قسم الجهاز الهضمي والمناظير وعضو هيئة التدريس بجامعة  حلوان"، والأستاذ كريم عبدالتواب "أستاذ الأشعة التداخلية بكليه الطب جامعة عين شمس"، وبمعاونة الدكتور أحمد حسن "مدير وحدة المناظير بمستشفي التضامن"، والدكتور أحمد خميس "استشاري التخدير".

وأكد الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، ومساعد وزير الصحة والسكان، والمشرف على مشروع التأمين الصحي الشامل، أن الهيئة تضع على رأس أولوياتها تقديم الرعاية الصحية لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل وبأعلى جودة في أقرب مكان لهم، في محافظتهم، وهو ما يوفر عليهم مشقة السفر لتلقي العلاج أو عناء قوائم الانتظار.

واشار  إلى أن رؤية الهيئة ترتكز على توفير خدمات الرعاية الصحية بمستوياتها الثلاث بإحترافية وجدارة إكلينيكية، إضافة إلى الاستعانة بأمهر الأطباء والاستشاريين والاستناد على البروتوكولات العلاجية المحدثة، والإطلاع المستمر على كل ماهو جديد في الشأن الطبي، بما يضمن تقديم الخدمة الطبية لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل وفق أعلى مستويات الجودة العالمية، وبكل سهولة ويسر، وبما يعكس الشفافية والنزاهة والعدالة في توزيع الخدمات الصحية بين المواطنين، كأحد أهداف مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد.

واستكمل الدكتور مصطفى شعبان، مدير فرع الهيئة ببورسعيد، أن مزايا عمليات المناظير عديدة لا تتوافر في الجراحات المفتوحة مثل سرعة التعافي وقِصر المكوث في المستشفى والعودة السريعة لممارسة الحياة الطبيعية، لافتًا أن تقنية (راندڤو) هي تقنية تجرى لأول مرة على أرض بورسعيد، وأطلق عليها هذا الاسم حيث يتلاقى المنظار والأشعة التداخلية داخل جسم المريض، بالمنطقة المصابة خلال العملية، مؤكدًا نجاح العملية وتماثل المريض للشفاء.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية