رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

التفاصيل الكاملة لحادث التفجير الانتحاري لكنيسة في إندونيسيا

جانب من الحادث
جانب من الحادث
بدأت دول العالم تأخذ احتياطاتها جراء الحادث المؤلم الذي وقع في أندونسيا اليوم وذلك بعد تفجير انتحاري وقع قرب كنيسة كاثوليكية في مدينة ماكاسار بجزيرة سولاويزي.


السفارة الروسية                                                               
ودعت السفارة الروسية في أندونيسيا، المواطنين الروس، لتجنب زيارة الأماكن المزدحمة، وذلك بعد التفجير الانتحاري الذي وقع هناك. 

وجاء في بيان السفارة، الذي نشر اليوم: "نرجو من المواطنين الروس، بعد الهجوم الإرهابي على الكنيسة في ماكاسار، توخي الحذر في جزيرة سولاويزي (وفي أي مكان آخر أيضا) وبالتزام الهدوء وعدم زيارة الأماكن المزدحمة واتباع التعليمات من جانب الشرطة".



تفجيرا انتحاريا                                                                                                                
في وقت سابق، قالت الشرطة الإندونيسية، إن تفجيرا انتحاريا وقع صباح اليوم خارج كاتدرائية مكتظة للروم الكاثوليك في جزيرة سولاويزي خلال قداس أحد الشعانين، مما أدى إلى إصابة 14 شخصا على الأقل.

وذكرت الشرطة الوطنية أنها تشتبه بتورط شخصين في تنفيذ الهجوم بعدما ذكرت الشرطة المحلية أن الانتحاري تصرف بمفرده.

وقال المتحدث باسم شرطة ساوث سالاويزي، في تصريحات صحفية، إن  "انتحاريا فجّر نفسه خارج كنيسة بمدينة ماكاسار بعدما حاول اقتحامها".

أشلاء بشرية
وتابع: "رأينا ضحايا وأشلاء بشرية، لا نعرف ما إذا كانت لمنفذ الانفجار أم لأفراد كانوا قربه". 

وأظهر تسجيل مصور من الموقع الشرطة وهي تفرض طوقا أمنيا حول الكنيسة وسيارات متضررة في الموقع. 

وأظهرت لقطات فيديو إخبارية سيارات متضررة قرب المبنى في الوقت الذي فرضت فيه الشرطة طوقا حول المنطقة.
 
هجمات انتحارية                                                                    
يذكر أن داعش نفذت في وقت سابق هجمات انتحارية على ثلاث كنائس في مدينة سورابايا، وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجمات، وقُتل في تلك التفجيرات أكثر من  11 شخصا علاوة على إصابة العشرات .
Advertisements
الجريدة الرسمية