X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 21 سبتمبر 2019 م
إطلاق حملة "لا تسامح مع العنف ضد النساء".. الإثنين خبيرة: ارتفاع أسعار البترول عالميا يدعم قطاع البتروكيماويات بالبورصة "صحة قنا" تطالب بمتابعة دورية لقسطرة القلب بالمستشفى العام أبرزها مشروع قانون.. كيفية مواجهة التلوث الضوضائي ضبط 161 متهما بحوزتهم 12 كيلو بانجو و7.5 ألف قرص مخدر بالمحافظات بعد اتهام مدرس بالاعتداء عليها جنسيا بإمبابة.. عرض طالبة على الطب الشرعي مواقيت الصلاة 2019.. تعرف على مواقيت الصلاة اليوم السبت محمد بركات: الأهلي سيكون له شكل مختلف مع فايلر وزير الطيران يفتتح غرفة الكاميرات المركزية بمطار القاهرة (صور) حملات أمنية تضبط 13 من ممارسي البلطجة وحجز 471 دراجة نارية مخالفة بكاء عمرو السولية بعد إصابته في القدم خلال لقاء السوبر (فيديو) رمضان صبحي يشعل حماس الجماهير بالهتافات بعد الفوز بالسوبر (فيديو) رمضان صبحي: الغضب بين الأهلي والزمالك "نرفزة" ملعب وصلينا الجمعة معا الثروة الداجنة: إقبال على شراء البيض تزامنا مع عودة الدراسة عمرو أنور وتامر عبد الحميد يحللان لقاء السوبر مع هاني حتحوت في "الماتش" 12.5 مليار جنيه قيمة تداولات البورصة خلال تعاملات الأسبوع ربيعة: إسعاد الجماهير «كلمة السر» في «السوبر» حسن شحاته: السوبر راح لمن يستحق والزمالك استفاق متأخرا محمد هاني: حققنا الكثير من المكاسب مع «السوبر»



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

سكارى الساحل الشمالي !

الأربعاء 04/سبتمبر/2019 - 12:32 م
 
ليس من شأننا أن نحاسب الناس خارج نطاق القانون.. وليس من شأننا أن نتدخل في الحياة الخاصة للآخرين ولا تتبع سوءاتهم مهما احتوت على تفاصيل.. فتفاصيلها لأصحابها.. خصوصا أن أغلبية سكان ورواد وزوار الساحل الشمالي بكافة قراه من المحترمين الملتزمين بالقيم وبالقانون.. ما يعنينا فقط أن يتعرض المجتمع وسلامته وسلامة من فيه وما فيه من قوانين للعدوان..

مشهد سجلته كاميرات أجهزة المحمول التي باتت ككاميرات مراقبة متحركة ترصد الآن أو يمكنها أن ترصد الآن ما يجري هنا وهناك.. والمشهد الذي سجلته الكاميرات المتحركة بالصوت والصورة يقول إن حالات "سكر" انتقلت من أماكن السهر إلى الشارع العام، وأن هذه الحالات تسببت في مشاجرات علنية استخدمت فيها ألفاظ خارجة وجارحة، وتحول كل ذلك إلى حالات دهس بسيارة في الشارع العمومي الذي يخضع بالكامل لقوانين البلاد، ثم مطاردات لمنع السيارة الطائشة من مغادرة المكان !

بالطبع نأمل من سيادة المستشار النائب العام وكل الأجهزة المختصة باتخاذ ما يلزم قانونا ليس فقط لتطبيق القانون رغم أهميته.. وليس فقط لمعاقبة الخارج عن القانون في مصر رغم ضرورته.. وإنما أيضا ليعرف الجميع أنهم متساوون أمام القانون.. إذ دهس فيهم الغني عاقبوه كما يعاقبون الفقير إذا دهس أيضا!

الرأي العام من حقه أن يطمئن أن قانون البلاد يسري في "هاسيندا" كما يسري "كوم النملة" وكافة بلاد أهلنا الطيبين سواء بسواء.. لا فرق بين ينفعل ويرتكب مخالفة أو حتى جريمة وبين من يحتسي الخمر حتى يفقد وعيه فيرتكب مخالفة أو جريمة!

أحداث كثيرة أثبتت أنه لا أحد فوق القانون.. قد يتأخر ذلك في واقعة وقد يستطيل زمن التحقيق في واقعة أخرى.. لكن ربما نتفق جميعا أن بعض أنواع المخالفات والجرائم يكون سرعة البت فيها وحسمها من دواعي طمأنة المجتمع نفسه.. وهذه غاية لو تعلمون -وتعلمون- عظيمة!

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات