X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 21 مايو 2019 م
بالأسماء.. تأديب 8 مسئولين بالتأمين الصحي وبراءة 3 آخرين (مستندات) نظم الاتصالات تضبط 115 قضية نصب وابتزاز على الإنترنت في رمضان اعترافات تفصيلية للمتهم بقتل تاجر بسبب 50 ألف جنيه في القليوبية تقديم موعد المران الأخير للأهلي استعدادا للإسماعيلي تداول 570 ألف طن بضائع عامة بمواني البحر الأحمر في أبريل الماضي اخبار ماسبيرو.. سمير صبري ضيف الخيمة بإذاعة الأغاني غدا لاعبو الأهلي الغائبون عن مواجهة الإسماعيلي يؤدون تدريباتهم عصر الغد جيرالدو على رأس قائمة لأنجولا بأمم أفريقيا 2019 الجهاز الفني للأهلي يطمئن على جاهزية علي لطفي كريم نيدفيد يبدأ مرحلة جديدة في برنامجه العلاجي والتأهيلي بيراميدز يتفوق على الأهلي والزمالك في قائمة المنتخب ضبط 20 سائقا يقودون تحت تأثير المخدرات في رمضان أجيري يرضخ لأصوات الجبلاية والجماهير ويضم ثلاثي الخبرة لقائمة كأس الأمم موعد وصول نهضة بركان للقاهرة والبرنامج الخاص بالفريق قبل مواجهة الزمالك اخبار ماسبيرو.. حازم شفيق يعود لعمله بالتليفزيون إصابة 3 أشخاص في حريق مخبز بكفر شكر الأهلي لم يعرف الخسارة أمام الإسماعيلي في الدوري منذ 9 سنوات الأسعار اليوم الثلاثاء 21 مايو.. سعر الذهب.. أسعار العملات.. سعر الدولار.. بورصة الدواجن.. أسعار السمك.. أسعار الخضراوات تعريف الكيلو وات | أسعار الكهرباء الجديدة في مصر



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

مبروك عطية: لا نستطيع اعتبار الزواج العرفي «زنا»

الجمعة 25/يناير/2019 - 10:25 م
الدكتور مبروك عطية الدكتور مبروك عطية مصطفى جمال
 
أكد الدكتور مبروك عطية عضو هيئة التدريس بجامعة الأزهر، أن الزواج في الشريعة الإسلامية قائم على أركان متى توفرت صح الزواج وهذه الشروط تتمثل في الإيجاب والقبول أي الرضا المتبادل بين الجانبين بالإضافة إلى وجود ولي، لقول النبى –صلى الله عليه وسلم- "إيما امرأة نكحت نفسها دون ولي فنكاحها باطل" وكررها النبى ثلاث مرات، وشاهدي عدل، مشيرًا إلى أنه إذا توافرت تلك الشروط تم الزواج وكان زواجا شرعيا، تتحقق فيه الأهداف المرجوة من حكمة مشروعية الزواج من صون النفس واستقرار الحال.

وأشار «عطية» إلى أنه مع تقدم الأيام ومع وجود بعض حالات إنكار أحد الزوجين أنه زوج للآخر عند حدوث الخصومة نتجت مشكلات أرقت المجتمع والمعنيين بالدعوة الإسلامية بشكل خطير يجعلك لا تستثني أحدا من التوثيق لتظهر فيما عرف بـ«القسيمة» المعترف بها في المحاكم المصرية.

وأضاف «عطية» لـ "فيتو" أن المادة رقم 100 من قانون الأحوال الشخصية نصت على "أنه لا تسمع عند الإنكار الدعوى الزوجة ما لم تكن موثقة بوثيقة رسمية" وأنه إذا حدث بين أحد الأشخاص ما يسمى بالزواج العرفى وحول الأمر إلى القضاء فإنه لا يسمع من أحدهما لأنه لا يوجد وثيقة لهذا الزواج وبالتى يترتب عليه ضياع لحقوق وأعراض المرأة، ومن ثم يجب أن يلتزم المجتمع المسلم بما قرره الحاكم من تشريع القسيمة الدالة على إثبات الزواج بما فيها من تطورات من استخدام الصور الشخصية للزوجين والبصمة لإثبات الطرفين، لأنه من قبيل الحيطة والحذر قائلا: "لا أجد في نفسى فسحة أن أطلق على الزواج الذي لم يوثق في القسيمة أنه زنا" لأن الزنا من الكبائر إنما أعظ الناس جميعا أن يلتزموا بالزواج الرسمى حرصًا على جميع الحقوق.

وكان الأزهر الشريف أعلن مؤخرا أنه انتهى من إعداد قانون خاص بالأحوال الشخصية وأحكام الأسرة وكان من ضمن ذلك القانون هو رفض الزواج العرفى وتجريمه إلى جانب اعتباره من باب "الزنا".

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات