X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م
ميتشو يحاضر لاعبي الزمالك في فندق الإقامة بالإسكندرية بعد هزيمة ليفربول من نابولي.. عقدة الملاعب الإيطالية تضرب كلوب وليد توفيق وملحم زين يزوران عاصي الحلاني في منزله (فيديو) توقيع عقد الخدمات الاستشارية لمشروع محطة إنتاج الكهرباء من الخلايا الفوتوفلطية تداول 362 شاحنة و156 سيارة بموانى البحر الأحمر الحبس سنة لعاطل بتهمة محاولة إدخال حشيش لصديقه في القسم أسعار الألبان اليوم 2019/9/18.. والسائب يسجل 14 جنيها أسعار الدواجن اليوم الأربعاء 2019/9/18 وزير الآثار يبحث مع سفير فرنسا بالقاهرة تطوير منطقة صان الحجر الأثرية وزيرا الإسكان والآثار يعرضان الفرص الاستثمارية على مجموعة من المستثمرين وزيرا "التخطيط" و"الشباب" يبحثان سبل تحفيز الاستثمار في مجال الرياضة مشروع قرار بشأن تطبيق أحكام قانون تنظيم خدمات النقل البري للركاب الحكومة تعتمد قرارات لجنتي فض منازعات الاستثمار والهندسية الوزارية أسعار البقوليات اليوم 2019/9/18.. وكيلو الفول البلدي بـ28 جنيها الزمالك يتسلم 5 آلاف تذكرة لمباراة السوبر.. اعرف التفاصيل اخبار ماسبيرو.. مجلس الوطنية للإعلام يناقش ملف التسويات للموظفين حلا شيحة تسافر الجونة اليوم لحضور فعاليات المهرجان رئيس مدينة مطاي يجتمع بأعضاء حماية الطفل لمناقشة توزيع الشنط المدرسية (صور) اليوم.. انطلاق فعاليات معرض الورق والكرتون بأرض المعارض



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

رفضا للزواج من خادمها.. ملكة مصرية تطلب يد أحد أبناء ملك الحيثيين

الأربعاء 19/ديسمبر/2018 - 11:11 م
محمود عبد الباقي
 
قال مجدي شاكر، كبير أثريين بوزارة الآثار، إن الأميرة "عنخ آس أن با آتون" تعد الابنة الثالثة في الترتيب بين بنات الملك إخناتون والملكة نفرتيتى، ولدت في العام الرابع من حكم أبيها في العاصمة طيبة قبل أن ينقل أبيها العاصمـة إلى (آخيت آتون) في مصر الوسطى، وبدءً من العام الثاني عشر من حكم أبيها أصبحت ترى في المناظر مع أخواتها البنات الثلاثة قبل زواجها من الملك (توت عنخ آمون).

وأكد "شاكر" أن الأميرة تزوجت مرتين؛ وربما أثمرت إحدى هذه الزيجات عن إنجاب بنت صغيرة سميت (عنخ آس أن با آتون) الصغرى، ومن غير المـؤكد من هو والد هذه البنت الصغيرة، ثم تزوجت توت عنخ آمون وكانت تكبره بأربعة سنوات عندما تزوجته، وظلت ملكة على مصر طوال فترة حكم الملك توت عنخ آمون، ومثل زوجـها غـيرت الملكة اسمها إلى"عنخ اس أن با آمــــون" وعاشت معه في العاصمة القديمة طيبة.

ويبــدو أن زواجهما أثمر عن إنجاب ابنتين ماتتا بعد ولادتهما مباشرة وعُــثر على جسديهما في مقبرة ابيهما (توت عنخ آمون) بوادي الملوك.

وتشير المناظر التي ظهرت فيها في عصر زوجها توت عنخ آمون إلى مدى حميمية العلاقة التي تجمع بين الزوجين الصغيرين، وصورت الزوجة وهي تناول زوجها سهما بدلال أثناء رحلة لصيد الطيور أو وهي تنحني على زوجها وهو جالس على العرش وفي منظر ثالث نجدها تقدم له العطور بدلال ورقة مما يشير إلى ملامح طفولية جمعت بين زوجين صغيرين مات أو اختفى أغلب أعضاء عائلتهما بطريقة غامضة، وفي سن الثانية والعشرين وجدت الأميرة نفسها وحيدة بعد أن مات زوجها الملك توت عنخ آمون فجأة.

ووجدت نفسها وحيدة بين قائد عسكري «حور محب» ورجل دين (أي) ومشكلات داخلية وصراع على الحكم ورغبة كل منهما في زواجها لأخذ شرعية الحكم فأرادت أن تنقذ نفسها من ورطة الزواج من أحد رجال الحكم فبعثت برسالة إلى ملك الحيثيين في بلاد الشام بعد وفاة زوجها وقالت فيها حرفيًا: (لقد مات زوجي ولا يوجد لي أبناء.. وهم يقولون إن لكَ العديد من الأبناء.. فيمكن أن تعطي لي أحد أبنائك ليصبح زوجي فأنا لا أرغب في اتخاذ أحد من خدامي زوجا لي.. فأنا أشمئز من جعله زوجي.. سوف يكون زوجي ملكا على مصر).

ولم يصدق ملك الحيثيين أن تطلب منه ملكة مصر هذا الطلب إذ جرت العادة أن يتزوج ملوك مصر من أميرات أجنبيات ولم يحدث من قبل أن تتزوج ملكة مصرية من أمير أجنبي حيث كان ذلك يجلب العـار للبلاد وبعد أن تأكد لملك الحيثيين أنها جادة في الطلب، أرسل أحد أبنائه وهو الأمير زاننزا، وعرف أحد قادة الجيش المصري أو أحد الأمراء بخبر الرسالة وأمر وصول الأمير ليتزوج ويحكم مصر فاستقبله قبل أن يدخل الحدود المصرية وقتله.

وهاجم كثير من المؤرخين ما فعلته ولكن لم يقدروا الظروف التي اضطرتها لهذا الفعل من قتل زوجها ومحاصرتها من اثنين هما حورمحب وآى وتهديدها ورغبة كليهما من الزواج منها وعثر على خاتم واحد فقط غير مؤرخ يربط بين اسمها وبين اسم "آي" وهي تحمل على الخاتم لقب الزوجة الملكية، ولكنها لم تظهر مع «آي» في أية مناظر تشير إلى أنها زوجته، وهذا يعني أنها ماتت في أوائل حكمه ولم يعثر حتى الآن على المكان الذي دفنت فيه الملكة، ولم يعثر على المومياء الخاصة بها.

ويزعم الباحث الأمريكي أوتو شادن أن المقبرة رقم 63 هي المكان الذي دفنت فيه بسبب قربها من مقبرة زوجها توت عنخ آمون وعثر شادن فيها على تابوت يحمل سمات أنثوية كما عثر على بقايا اسم وهو "با أتون" وهو جزء من الاسم التي حملته الأميرة عند ولادتها، ولكن هذا الكشف يبقى في طي التوقع المزعوم وليس بالشكل المؤكد.
رفضا للزواج من خادمها.. ملكة مصرية تطلب يد أحد أبناء ملك الحيثيين
رفضا للزواج من خادمها.. ملكة مصرية تطلب يد أحد أبناء ملك الحيثيين

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات