X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 22 سبتمبر 2018 م
البابا تواضروس يدشن كنيسة مارمينا والبابا كيرلس بنيوجيرسي وزير الخارجية: 5 ملايين مهاجر يعيشون في مصر دون ضجيج «الأمومة»: النيابة تحبط محاولة بيع طفل قبل ولادته عبر «فيس بوك» شكري: أي توسع للنفوذ على حساب الوطن العربي مرفوض سموحة يتقدم على الإسماعيلي 2 / 1 في الشوط الأول أحمد الشيخ يشارك في فوز الأهلي 97 على وادي دجلة 6-1 عزة هيكل رئيسًا للجنة الثقافة بحزب الوفد شباب الداخلية يفوز على الإنتاج الحربي 3-2 في دوري الجمهورية محافظ المنوفية يتناول الإفطار مع أسرة عامل ويزور أحد المرضى (صور) وزير الخارجية: علاقتنا بأمريكا تتسم بالندية ولا تخضع للمشروطية الزمالك يرفض التعاقد مع لاعبين كبار السن شكري: الوضع في مصر مستقر.. والدستور كفيل بحماية حقوق الإنسان المنتخب الأوليمبي يطير إلى الإمارات 9 أكتوبر تأجيل قرعة مسابقات براعم منطقة القاهرة طارق يحيي: فريق بتروجت «معموله عمل» وزير الشباب يبحث تشغيل المنشآت الرياضية بالطاقة الشمسية تحذيرات جروس للاعبي الزمالك قبل مواجهة المقاولون وديتان أوربيتان من العيار الثقيل للمنتخب الأوليمبي في مارس إحباط محاولتي تهريب مواد مخدرة داخل طردين بمطار القاهرة (صور)


ads

تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

تعلم عصري.. لماذا وكيف؟!

الأربعاء 13/يونيو/2018 - 12:01 م
 
ما أحوجنا إلى تعليم عصري متطور يعيد صياغة الإنسان المصري وبناء منظومة تفكيره وقيمه وروحه وأولوياته وانتمائه الحق وإدراكه لحقيقة ما يجري حوله؛ تعليم يشحذ زناد العقل المصري ويبعثه من مرقده لينهل من فيض المعرفة ونور العلم وينقذ المجتمع من وهدة التخلف والسلبية والتواكل والإسراف وحمى الاستهلاك النهم ومن رواسب الجهالة والخرافة.. ما أحوجنا لجامعات منتجة في ساحة الابتكارات والإبداع العقلي ترسم للعقل المصري دوره الحضاري وتمكنه من امتلاك ناصية العلم وإنتاج المعرفة والفكر ليعود كما كان منذ فجر التاريخ قائدًا وملهمًا.

ما يدعو للأمل أن الرئيس أعلن صراحة أنه لن يترك ملف التعليم للهواة وأصحاب الغرض والمصالح؛ فقد انتهت صلاحية منظومة التعليم الحالية بشهادة وزير التعليم ومهما نحاول إصلاحها بتطبيق نظم جديدة للامتحانات وتطوير المناهج وتدريب المعلمين فلن يتجاوز مستوى التحسن 20% ومن ثم فلا مفر من نسف حمامنا القديم وإنشاء نظام تعليمي جديد يبدأ بالحضانة، مرورًا بالمراحل العمرية المختلفة، وصولًا للدراسات العليا التي ران عليها كثير من الآفات والعلل فانفصلت الأبحاث والأفكار ونتاج الباحثين عن واقعنا وما زادت إلا أرفف المكتبات وعناوين الرسائل الجامعية.

مصر في حاجة ماسّةٍ إلى كوادر بشرية مبدعة في المجالات كافة؛ ذلك أن مواردها البشرية متوفرة بكثرة لكنها كثرة غير مستثمرة، وإعادة استثمار تلك الطاقات هو المشروع الكبير الذي سيبدأ تنفيذه من العام الدراسي الجديد مع التغيير الجذري لنظام التعليم الذي نرجو أن يجري تنفيذه على النحو الذي يساعد في وضع مصر على الطريق الصحيح فليس لدينا خيار آخر ولا نملك ترف الانتظار أو التأجيل.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol