Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 13 أبريل 2021...1 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

غموض يحيط بالجولة المرتقبة من المفاوضات اليمنية في الكويت

خارج الحدود

وكالات


قالت مصادر في الحكومة اليمنية وجماعة "أنصار الله" (الحوثي)، اليوم الأحد، إن مشاورات السلام بين الجانبين في دولة الكويت، لن تستأنف، على الأرجح، في موعدها الذي حددته الأمم المتحدة يوم 15 يوليو الجاري، بسبب خلافات حول شكل الحل.

وذكرت المصادر، أن وفدي الحكومة (موجود حاليا في العاصمة السعودية الرياض)، والحوثيين وحزب الرئيس السابق علي عبد الله صالح (يتواجد في صنعاء) لن يكونوا في الموعد المحدد بدولة الكويت، لبدء الجولة الثانية من المشاورات التي أعلن عن رفع جولتها الأولى في الـ29 من يونيو الماضي، بسبب إجازة عيد الفطر.

وعلمت "الأناضول"، من مصادر مطلعة، أن ولد الشيخ، سيجري تحركات دبلوماسية مكثفة خلال اليومين القادمين، لإنقاذ الموقف والحيلولة دون تأجيل المشاورات عن موعدها المحدد.

وقالت المصادر، إن المبعوث الأممي، من المنتظر أن يزور العاصمة السعودية الرياض خلال الساعات القادمة، للقاء الرئيس اليمني، والفريق التفاوضي الحكومي، لاقناعهم بالانخراط في الجولة الجديدة من المشاورات، لينتقل بعدها إلى العاصمة اليمنية، للقاء وفد (الحوثي/صالح).

ومن المنتظر أن يناقش المبعوث الأممي خلال الزيارات، الصيغة النهائية لـ"خارطة الطريق الأممية"، بعد أن يتبادل مع الوفدين، وجهات النظر التي تبادلوها مع قياداتهم، خلال فترة رفع الجلسات، الأيام الماضية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements