Advertisements
Advertisements
الجمعة 26 فبراير 2021...14 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضمن خطة "التسريح الكبرى".. مغادرة 83 ألف وافد بشكل نهائي الكويت خلال 3 أشهر

خارج الحدود العمالة في الكويت
العمالة في الكويت

ذكرت صحيفة "القبس" الكويتية أن نحو 83 ألف مقيم غادروا الكويت بشكل نهائي خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وبحسب الصحيفة فقد كشف تقرير حديث عن سوق العمل في الربع الثالث من 2020، عن مغادرة 83574 مقيمًا البلاد نهائيًا خلال الفترة من سبتمبر حتى ديسمبر 2020، وبذلك انخفضت أعداد المقيمين في سوق العمل إلى 1.5 مليون عامل.

وأشار التقرير إلى أنه في غضون 3 أشهر جرى إنهاء عقود 2144 مقيمًا في الجهات الحكومية المختلفة، حيث لم تعد تشكل العمالة العاملة هناك أكثر من 29% من إجمالي المسجلين في القطاع الحكومي، البالغ عددهم 95173 عاملًا، منهم 65% في وزارتي التربية والصحة كمعلمين وطواقم طبية.



وسجل التقرير زيادة ملحوظة في أعداد العاملين الكويتيين في مختلف قطاعات الأعمال بلغت 4248 شخصًا ليبلغ العدد الإجمالي بنهاية سبتمبر الماضي 400909 عاملين.

وأكد التقرير، أن قطاع العمالة المنزلية شهد انخفاضًا في أعداد العاملات المنزليات في غضون 3 أشهر بنحو 7385 عاملة، بينما دخل 382 رجلًا إلى هذا القطاع.

وكانت السلطات الكويتية علقت الرحلات من وإلى مطار الكويت الدولي، في 13 مارس الماضي بسبب تفشي كورونا، قبل أن تستأنفها مطلع أغسطس الماضي.

وفي الثالث من أغسطس الماضي، حظرت الكويت دخول القادمين من 34 دولة مباشرة إلى أراضيها ما لم يقيموا 14 يومًا في دولة ثانية غير محظورة.

وتسبب هذا الحظر في حرمان الكثير من العائلات الكويتية من العمالة المنزلية، التي تعتمد عليها في تدبير أمورها اليومية.

وبحسب بيانات الإدارة المركزية للإحصائيات يصل عدد العمالة المنزلية في الكويت إلى 680 ألفًا، بينهم 329 ألف عامل و351 ألف عاملة.

ويتصدر العمال الهنود القائمة بـ225 ألف عامل، في حين تتصدر الفلبين العمالة النسائية بنحو 147 ألف عاملة، فيما تتصدر الهند أرقام العمالة المنزلية من الجنسين بنسبة 47.6%، تليها الفلبين بنسبة 21.7% من إجمالي العمالة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements