Advertisements
Advertisements
الخميس 22 أبريل 2021...10 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

أرقام صادمة.. آخر إحصائيات كورونا حول العالم

خارج الحدود Image1_2202127135339836325963
لقاح كورونا

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، عن تسجيلها 478 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المسبب لعدوى "كوفيد-19" على مستوى العالم.



وأفادت المنظمة، في إحصائية يومية جديدة، بارتفاع عدد الإصابات في العالم خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 478614، مقابل نحو 353 ألفا في بيانات أمس السبت، لتصل الحصيلة العامة إلى 116135492 حالة.

إصابات كورونا 


وتأتي معظم الحالات الجديدة من نصيب منطقة الأمريكتين الشمالية والجنوبية حيث تم تسجيل 251483 إصابة، بينما تم رصد 154926 في أوروبا و30332 في منطقة شرق المتوسط.  


كما رصدت المنظمة خلال اليوم الماضي 10124 وفاة ناجمة عن المرض، مقارنة مع 7192 الجمعة، ليبلغ عدد ضحايا الجائحة نقطة 2581976 شخصا.

وسبق أن قال المتحدث باسم المفوضية إريك مامير: "نراقب عن كثب هذه الظاهرة، وتم تنشيط المكتب الأوروبي لمكافحة الاحتيال (أولاف) في مجال اللقاحات، التي من المحتمل أن تكون مزيفة".

وأضاف: "يجب على الجميع توخي الحذر الشديد، لأن اللقاح أكثر حساسية من الدواء".

وأشار إلى أن التطعيم ممكن "بحقن مادة فعالة في جسم شخص سليم وليس مريضا، وبالتالي يتعين التأكد بنسبة 100% من أن القنوات التي يتم من خلالها شراء اللقاحات هي شرعية وشفافة".

فيروس كورونا 


ومع تزايد عدد الدول التي تعتمد توزيع لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد، حذر مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس من "النزعة القومية في توزيع اللقاحات".

وقال جيبريسوس في مقال بمجلة "فورين بوليسي"، إن هذه النزعة "تضر الجميع"، وأوضح أن "ضعف التعاون بين الدول يمثل حاجزا رئيسيا أمام تحقيق الانتشار اللازم للتطعيم على مستوى العالم لإنهاء الجائحة".

وتابع: "رغم العدد المتزايد لخيارات اللقاح، لا تلبي قدرة التصنيع الحالية سوى القليل من المطلوب على مستوى العالم".

وأضاف أن "عدم السماح لغالبية سكان العالم بالتطعيم لن يؤدي فقط إلى استمرار المرض والوفيات التي لا داعي لها، بل سيؤدي أيضا إلى ظهور طفرات فيروسية جديدة مع استمرار انتشار كوفيد 19 وسط السكان غير المحصنين".

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements