رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مستشار الرئيس: كورونا يتوطن في العالم

الدكتور محمد عوض
الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية
Advertisements
أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، أن المتحورات على فيروس كورونا متوقعة لأن التحور والتغير هو سلوك أى فيروس لكي يعيش، بحيث لا تستطيع الأجسام المناعية التعامل معه.


وأضاف فى مداخلة هاتفية مع الكاتب الصحفي سيد على مقدم برنامج "حضرة المواطن" المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، أن فيروس كورونا سيكون فيروسا متوطنا فى العالم مثل فيروس الأنفلونزا، وأن تصريحات منظمة الصحة العالمية عن العودة لنقطة الصفر ليس جديدا.

المضاد الحيوي

وعن تحذير هيئة الدواء المصرية من استخدام المضادات الحيوية بدون استشارة طبية، أكد أن المريض لا يجب أخذ المضاد الحيوي بدون استشارة طبية، لافتا إلى أن الشعب المصري يأخذ مضادات الحيوية بكثرة.

واشار إلى أن الطبيب المتخصص يجب عليه صرف عدد معين من اقراص أدوية المضادات الحيوية وليس بالعلبة، موضحا أن استخدام المضادات الحيوية بكثرة يؤثر على البكتيريا وليس الفيروسات.


وكان تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية جدد تحذيراته من أن العالم لن يكون في مأمن من خطر كورونا ومهما كان مستوى التلقيح في أي بلد قبل السيطرة على الفيروس.

وحذر غيبريسوس في كلمة افتتح بها أمس الاثنين أعمال جمعية الصحة العالمية في دورتها الرابعة والسبعين افتراضيا، من أن التغيرات التي تحدث على الفيروس والتي تعرف بالمتحورات، قد تعيد المواجهة إلى نقطة الصفر.

وقال إن مرفق "كوفاكس" الذي أقامته المنظمة لإيصال اللقاحات للبلدان منخفضة ومتوسطة الدخل، لا يملك ما يكفي من اللقاحات.

ودعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية البلدان التي تملك ما يكفي من اللقاحات إلى مشاركتها مع المرفق الدولي.

وطالب غيبريسوس بدعم مبادرة التلقيح المطروحة أمام جمعية الصحة العالمية لتحقيق هدفها بتلقيح ما يصل إلى 10% من سكان العالم بحلول سبتمبر المقبل و30% بحلول نهاية العام.

كما حث الدول على دعم مبادرة الهند وجنوب إفريقيا في منظمة التجارة العالمية التي تدعو إلى التنازل عن حقوق الملكية الفكرية من أجل إتاحة تصنيع وإنتاج اللقاحات في أكبر عدد ممكن من البلدان، مؤكدا أن العالم لا يزال في وضع هش أمام كورونا.

وأعرب المدير العام عن أسفه من أن "مجموعة صغيرة من البلدان" تحتكر لقاحات كوفيد، حيث أفاد بأنه قد تم تقديم أكثر من 75٪ من جميع اللقاحات في 10 دول فقط".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية