الإثنين 18 يناير 2021...5 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

«سايس جراج» وراء قتل ربة منزل في الطالبية

حوادث
صورة تعبيرية

شيماء المحلاوي


كشفت مباحث الجيزة غموض مقتل ربة منزل داخل شقة مدرس بالطالبية، حيث تبين أن سايس جراج وراء قتلها، بعد ارتباطهما بعلاقة آثمة واختلافهما على مبلغ مالي، وتهديدها لها بفضح أمره، وألقت المباحث القبض على المتهم وعلي المدرس وزوجته لإخفائهما الجثة.اضافة اعلان


تلقى اللواء هشام العراقي، مدير أمن الجيزة، بلاغا من مدرس وزوجته بالعثور على جثة ربة منزل أسفل الطريق الدائري بالطالبية، وسرقة سيارتها، فتم تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء خالد شلبي مدير الإدارة العامة للمباحث، وتبين من الفحص الأولى عدم معقولية الواقعة.

فتم إعادة مناقشة المدرس وزوجته فاعترف المدرس بعثوره على جثة القتيلة بشقته، حيث إنه مدرس خاص لأولادها، واستعارت هي مفتاح الشقة منه للقاء رجل، وعندما عاد إلى شقته وجدها جثة هامدة، وملفوف حول رقبتها "ايشارب".

وبتكثيف التحريات من قبل مباحث الطالبية بقيادة العقيد علاء فتحي مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة دائرة البحث، تبين أن المجني عليها تعرفت على سايس جراج أثناء قيامها بركن سيارتها في الجراج الذي يعمل به، وارتبطا معا بعلاقة غير شرعية بعد عدة لقاءات بينهما.

واتفقت القتيلة مع مدرس أبنائها على أخذ مفتاح شقته للقاء صديقها بها، وبالفعل التقته بالشقة، وكانا يتفقان على الاتجار بالمخدرات، وأثناء الاتفاق على المبلغ نشبت بينهما مشادة كلامية حادة، تطرقت فيها القتيلة لتهديد عشيقها وأنها ستعيده إلى بلدته خالي الوفاض، مما أثار غضبه فأمسك بايشارب كانت ترتديه، ولفه حول رقبتها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة وفر هاربا، وعاد المدرس إلى شقته مع زوجته ففوجئا بجثة القتيلة وسعيا لإخفاء الجريمة، وادعيا أنهما عثرا عليها أسفل الدائري.

وألقت قوة من المباحث برئاسة المقدم مصطفى خليل رئيس مباحث الطالبية القبض على المتهم، والمدرس وزوجته، وأحيلوا للنيابة العامة التي تولت التحقيقات.