Advertisements
Advertisements
السبت 6 مارس 2021...22 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

«الأوليمبية» تتابع استعدادات «ريو دي جانيرو» بعد إقصاء رئيسة البرازيل

رياضة
توماس باخ رئيس اللجنة الأوليمبية الدولية

كريم إبراهيم


تابعت اللجنة الأوليمبية المصرية، الأحداث السياسية الدائرة حاليًا بالبرازيل، وما يصاحبها من تغييرات قد تؤثر على استضافة الدولة اللاتينية للأولمبياد المقبلة، المقرر إقامتها الصيف المقبل بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

وأكدت اللجنة، على ارتياحها لما قام به توماس باخ رئيس اللجنة الأوليمبية الدولية خلال زيارته للبرازيل واجتماعه مع ميشيل تامر الرئيس المؤقت للبرازيل، عقب قرار البرلمان بإيقاف الرئيسة ديلما روسيف عن منصبها لمدة 180 يوما لكي تخضع لمحاكمة سياسية.

حيث أكد الرئيس المؤقت للبرازيل، لرئيس "الأوليمبية الدولية" على التزامه بالضمانات المتعلقة باستضافة الدورة، وفقًا لما أكده ليوناردو بيتشياني وزير الرياضة البرازيلي والذي شارك في اجتماع أمس مع "باخ" ورئيس البرازيل وممثلي الهيئات المعنية بتنظيم دورة الألعاب الأوليمبية.

واستبعد وزير الرياضة البرازيلي، أن يؤثر عدم الاستقرار السياسي في البلاد على دورة الألعاب الأوليمبية "ريو 2016"، وهو ثاني حدث رياضي عالمي يستضيفه البلد اللاتيني بعد مونديال 2014، مشيرا إلى أن الأعمال التحضيرية للأوليمبياد باتت في المرحلة النهائية.

وشدد "باخ" على ثقته في أن "أولمبياد هذا الصيف ستجري كما هو متوقع وأنها ستمثل نجاحا للبرازيل وشعبها وللجنة الأوليمبية والعالم كله".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements