الثلاثاء 26 يناير 2021...13 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

اقتلوا الممثل أو اطرحوه أرضا

مقالات مختارة 437
ومن عجب أن الممثل المتهم بالتطبيع هو الذي أضاع القدس وهو الذى جالس الصهاينة في تل أبيب وعقد معهم اتفاقيات سلام وتطبيع و"تدليع" – من الدلع- والتقط الصور مع القاتل بنيامين نتنياهو. ودون أن ندري اتضح لنا بالقول والفعل أن الممثل المتهم بالتطبيع هو الذى استضاف قتلة الأطفال في فلسطين وأكل معهم وشرب نخب الحب الجديد المتجدد وهو الذي فتح عواصم عربية لطائرات العال تنقل أحباءنا من بنى صهيون ليسيحوا وينعموا ويتنعموا بالكرم العربي المدهش.اضافة اعلان


وعلى عجل تبين لنا أنه هو الذى غافل الشعوب العربية ووقع بدمه اتفاقيات خزي وعار ودعم الاستيطان ودفع ماغلي ثمنه وزاد وزنه ليجمل صورة ترامب ونتنياهو .

وتشير تقاريرنا الموثوقة أنه هو الذي تجاهل الدم والأرض والعرض واستضاف أمام الكاميرات قتلة تلطخ ملابسهم دماء القضية والتاريخ وقد ظنوا أنهم أحسنوا صنعا وهم الذين خاب ظنهم وعاشوا في خسران مبين.

الزعامة.. آفة العرب

ومن عجب أن الممثل المتهم بالتطبيع هو الذي بادر إلى سقيفة بني صهيون وبايع على الخيانة واشترى بتاريخه ثمنا قليلا وغادر ساحة المقاومين إلى ساحة الظالمين مرتضيا بما يجود عليه البيت الأسود من دعم للبقاء على صدور محكوميه.

ونشهد حقا لا زورا أن الممثل المتهم بالتطبيع هو الذى ظل لسنوات ماضية على لقاء ووفاق مع الكيان الصهيوني دعما وحبا وغراما واتفاقيات دفاع وتجسس ولعب بمقدرات الأمة ومستقبلها إن كان لها مستقبل!!

الممثل المتهم بالتطبيع يا سادة هو من باع القدس بدور في فيلم هابط وهو الذي تراقص على أنغام القصف الصهيوني لغزة والضفة وهو الذي دفع ثمن الصواريخ والقنابل والدانات وهو سبب كل بلية.

وحتى تتحرر القدس اقتلوا الممثل المتهم بالتطبيع أو اطرحوه أرضا يخلو لكم وجه النتنياهو ورفاقه من عصابات القتل الممنهج والاحتلال الغاشم وسرقة الأوطان ونهب الأمم.