رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فضحوا بعض، اتحاد الكرة يحيل لجنة الحكام إلى التحقيق

اتحاد الكرة
اتحاد الكرة
Advertisements

كشف الإعلامي محمد شبانة، أن هناك خناقة كبيرة داخل لجنة الحكام، وتم إحالة لجنة الحكام المكلفة بإدارة شؤون الحكام في غياب الإنجليزي كلاتنبرج للتحقيق بسبب واقعة المشادة التي حدثت بين أحمد أبو العلا سكرتير لجنة الحكام وأحد الحكام السابقين.

 

وقال شبانة في تصريحات عبر برنامجه بوكس تو بوكس، إن كلاتنبرج موجود حاليا خارج مصر، مشيرا إلى أن اتحاد الكرة كلف الشئون القانونية بالتحقيق في واقعة الخناقة التي حدثت، بين أحمد أبو العلا مدير لجنة الحكام المصرية، والحكم الدولي السابق محمد شطا الشهير بـ دالاس، بعد اتهام الثاني للأول بالمجاملات في تعيينات الحكام.

 

وكشف شبانة، أن الشؤون القانونية ستبدأ التحقيق مع أطراف الواقعة، وبعدها سيتم اتخاذ عقوبات قاسية وقد يتم احالة الواقعة للجنة الانضباط إذا رأت الشئون القانونية ذلك.

 

ومن جهة أخرى تواجد طاقم حكام مباراة اتحاد المنزلة ومعصرة بلقاس التي أقيمت أمس بدوري القسم الرابع، بمقر اتحاد الكرة الأحد، وعقد أفراد الطاقم جلسة مع جمال علام رئيس اتحاد الكرة لمناقشة الأحداث التي شهدتها المباراة.

 

وشهدت مباراة اتحاد المنزلة ومعصرة بلقاس في القسم الرابع من الدوري المصري، واقعة اعتداء على الحكم المساعد نشأت البلقاسي وذلك قبل نهاية اللقاء بخمس دقائق وتحديدا بعد طرد اللاعب الشحات عبود عبد الحميد لاعب المعصرة، وعلى اثرها قام الحكم بإنهاء المباراة.

 

وأكد جمال علام لأفراد الطاقم على مساندة اتحاد الكرة لحكامه ودعمه لهم بشكل كامل، مشيرا إلى أنه سيكون هناك عقوبات مشددة على المخطئين بعد انتهاء التحقيقات في الواقعة.

 

وشهدت الساعات الماضية أزمة عنيفة داخل اتحاد الكرة، بسبب حالة الغضب التي تسيطر على البعض وشكاوى المجاملات في ملف اختيار الحكام الجدد بالجبلاية.

 

وما أثار الشبهات في ملف اختيار الحكام الجدد، كان قرار مجلس الجبلاية بإجراء الاختبار يوم 16 ديسمبر في غياب الإنجليزي مارك كلاتنبرج رئيس لجنة الحكام.

 

كما شهدت القائمة تواجد 30 حكمًا من محافظة واحدة (إحدى محافظات الصعيد) في الاختبارات ولا تنطبق عليهم الشروط وأهمها أن يكون الحكم لاعب سابق بأحد الأندية لمدة سنتين، وهو ما أثار حالة من الغضب داخل اتحاد الكرة بسبب المجاملات في اختيار الحكام الجدد.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية