رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إغلاق مراكز الاقتراع في انتخابات مجلس الأمة الكويتي تمهيدا لفرز الأصوات

مراكز الاقتراع
مراكز الاقتراع
Advertisements

أغلقت مراكز الاقتراع في انتخابات مجلس الأمة الكويتي، مساء اليوم الخميس، أبوابها تمهيدًا لبدء عمليات فرز الأصوات ثم يليها إعلان النتائج بصورة رسمية.


العملية الانتخابية 

وقال وزير العدل الكويتي، جمال الجلاوي، في وقت سابق  اليوم الخميس: إن العملية الانتخابية في البلاد تسير بشكل طبيعي، مضيفًا أن كل الإجراءات التي تم تطبيقها تؤتي بثمارها.


وزير العدل 

وأفادت وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، أن وزير العدل أجرى جولة إلى الدوائر الانتخابية الـ 5 في البلاد والتي تجري بها انتخابات مجلس الأمة لعام 2022.

 

وفتحت لجان الاقتراع الكويتية، في وقت سابق من اليوم الخميس، أبوابها أمام الناخبين للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الأمة.


لجان الانتخابات

ودخلت الكويت في مرحلة الصمت الانتخابي الأربعاء أي قبل يوم من بدء انتخابات مجلس الأمة لانتخاب أعضاء الفصل التشريعي السابع عشر.

 

وهذه ثاني انتخابات تشريعية تشهدها الكويت في أقل من عامين، ففي ديسمبر 2020، انتخبت الكويت برلمانا تم حله في يونيو من هذا العام وتمت الدعوة إلى انتخابات مبكرة.


وكان وكيل قطاع الصحافة والنشر والمطبوعات بالتكليف في وزارة الإعلام لافي السبيعي أعلن أن يوم "الصمت الانتخابي" يصادف يومي الأربعاء والخميس الموافقين 28 و29 سبتمبر الجاري.

 

ويخوض 305 مرشحين، بينهم 22 امرأة، انتخابات مجلس الأمة المؤلف من 50 عضوًا، بولاية مدتها أربع سنوات.


مراكز الاقتراع

ويحق لنحو 796 ألف كويتي التصويت في مراكز الاقتراع التي تفتح أبوابها لمدة 12 ساعة اعتبارًا من الساعة 8 صباحًا (0500 بتوقيت جرينتش).

 

كما يحق لكل ناخب من الكويتيين المقيدين في السجل الانتخابي، اختيار مرشح واحد من بين 305 مرشحين، يتنافسون في الدوائر الانتخابية الخمس.

 

وتتميز الانتخابات الحالية بتجربة التصويت بالبطاقة المدنية حسب مكان الإقامة الفعلي والدائم لكل مواطن للمرة الأولى في تاريخ البلاد، وإضافة مناطق جديدة إلى الدوائر الانتخابية.

 

ويحق لكل مواطن يبلغ 21 عامًا (يوم الاقتراع)، وتوافرت فيه الصفات المطلوبة لتولي الحقوق الانتخابية المشاركة في التصويت، بعد أن تم قيده تلقائيًّا في كشف الناخبين، ويتعين عليه اصطحاب شهادة الجنسية لدى ذهابه إلى مقر التصويت.

وفي حال فقدان شهادة الجنسية فإن وزارة الداخلية ممثلة في الإدارة العامة للجنسية ووثائق السفر أكدت استعدادها لاستقبال الناخبين في يوم الاقتراع لإصدار شهادة (لمن يهمه الأمر) تمكنهم من التصويت.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية