رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد إنقاذه 5 مواطنين في حريق كنيسة إمبابة.. محمد يحيى يستحوذ على اهتمامات المشاهير

محمد يحيى شاب حاول
محمد يحيى شاب حاول إنقاذ ضحايا كنيسة إمبابة
Advertisements

أثارت حكاية "محمد يحيي"، الشاب الذي أنقذ 5 أشخاص منهم أطفال، في حادث كنيسة أبو سيفين في إمبابة، تفاعل عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر والعالم العربي، ووصفوه بالشاب المصري الشهم، الذي ضحى بنفسه وكُسرت قدمه في محاولة إنقاذ ضحايا كنيسة إمبابة.

حاول إنقاذ الأطفال بكنيسة إمبابة

وركز النشطاء على حالة الشاب محمد يحيي، الذي شاهد الدخان يتصاعد من نوافذ الكنيسة، ولم يفكر ثانية واسرع لإنقاذ الأطفال والمتواجدين في المبني، وأثناء عملية الإنقاذ كُسرت ساقه، ووصف النشطاء العرب ما قام به محمد يحيي قائلين: "علاقة المصريين في بعضهم وولائهم لبلدهم تدرس".

وكانت الفنانة سيمون من أوائل المتفاعلين مع حكاية محمد يحيي فقالت: "لما نشوف نماذج ( ايجابية وحقيقية).. نشكرها ونخليها… تريند! شكرا #محمد_يحيي وكل اللي زيك..".
وعلق الدكتور جمال شعبان قائلًا: "شاب مصري طيب.. ضحي بنفسه وانكسرت قدمه علشان ينقذ الأطفال من حريق كنيسة امبابة.. من الطيبين الأنقياء اللي في مصر واللي بسببهم ربنا حافظ مصر.. اسمه محمد يحيي تحياتي  للشاب المصري  الطيب محمد يحيي".

شرفاء مصر

ووصفت فاطمة ناعوت حكاية محمد يحيي قائلة: "#شرفاء_مصر #محمد_يحيى المصري المحترم الذي غامر بحياته لينقذ خمسة أطفال من حريق #كنيسة_أبو_سيفين. شكرا لك يا بطل ولكل مصري شريف مد يد المساعدة لتقليل الخسائر في تلك الفاجعة التي أوجعت قلب مصر والمصريين.".

وقال كريم المصري "محمد يحيي راجل جميل وشجاع انقذ كتير من حريق الكنيسة من اخواته المصريين لحد ما رجله انكسرت وهو في محاولات الإنقاذ.. ألف سلامة عليك وتقوم على خير انت وكل مصاب ويرحم كل من توفى.. في كل أزمة بيظهر نموذج زي محمد كده ويقولنا لسة الرحمة والإنسانية موجودة مهما حاول أصحاب الافكار الظلامية احنا كده وهنفضل كده".
أما الإماراتي ريان أحمد الجعفري فقال: "#محمد_يحيى المسلم الملتزم الذي أنقذ حياة خمسة من ضحايا حريق الكنيسة وتعرض للكسر في اثناء انقاذ الخامس".

شاب مصري يغامر بحياته

وقال باسم المصري: "#محمد_يحيي جار الكنيسه اللي انقذ مجموعه من الاطفال واتصابت رجله وفيه بعض الحروق البسيطه، الناس ديه هي المصريين الحقيقين وبعيدا نهائي عن اللي بنشوفه في السوشيال تحيا مصر بآولادها".

أما السعودي ثامر الشهراني فقال "شاب #مصري "مسلم" يغامر بحياته لإنقاذ ضحايا #كنيسة_أبو_سيفين رغم كسر قدمه لم يتردد البطل #محمد_يحيى في مواصلة إسعاف المصابين، علاقة #المصريين في بعضهم وولائهم لبلدهم يدرس، هذا الشاب عاطل عن العمل ولدية أسرة مكونة من ٦ أشخاص، البطولة جينات والولاء لا يباع ولا يشترى."

وعلق بسام غنام قائلًا: "يولد من رحم الكوارث الابطال من تتحرك قلوبهم البيضاء لانقاذ ارواح بريئه فما بالنا لو كانو اطفالا  ضابط ومواطن كادو ان يضحو بحياتهم في سبيل انقاذ الاطفال الابرياء في ماساه كنيسه (ابي سيفين)  (ويبقي وطن طالما هؤلاء يعيشون به) #محمد_يحيي #يوسف_فهمي #كنيسة_أبو_سيفين".

إنقاذ الأطفال

ورد صابر حسن فقال: "#يحدث_فى_مصر_فقط #محمد_يحيي جار الكنيسة #انقذ 5 #اطفال من موت محقق عمل لهم اخلاء بنفسه وخرجهم من حريق الكنيسة رجله اتكسرت الحمد لله والف سلامة عليك وعلى المصابين هما دول ولادك يامصر"

وقال محمد الفايز "محمد يحيي، شاب في مقتبل العمر كان مارًا بجوار كنيسة أبو سيفين وشاهد النار الناشبة فيها والدخان المتصاعد منها، لم يعبأ بالنيران أو بإنه قد يتعرض للخطر وبدافع الإنسانية عبر منطقة الأدخنة وأنقذ كل من رأته عيناه وكل من أستطاع إنقاذه وسط هذا الحريق والدخان الذي يمنع الرؤية #محمد_يحيى".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية