رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

القليوبية تقيم احتفالية برأس السنة الهجرية ببنها | صور

احتفالية رأس السنة
احتفالية رأس السنة الهجرية بالقليوبية

شهد عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، الاحتفال برأس السنة الهجرية بمسجد ناصر بمدينة بنها، بحضور الدكتور جمال سوسة رئيس جامعة بنها والدكتور سمير حماد نائب المحافظ واللواء هشام خشبة السكرتير العام للمحافظة والمهندس علي يوسف أبو عقيل السكرتير العام المساعد الشيخ صفوت أبو السعود وكيل وزارة الأوقاف. 

 

وكذلك المهندس مصطفى مجاهد رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي والدكتور محمود الصبروط وكيل وزارة الشباب والرياضة والدكتور خالد الخطيب وكيل وزارة الصحة والمهندس علي عودة وكيل وزارة الإسكان والمهندس علي عبد الستار رئيس مدينة بنها والمهندس رجب الشحات وكيل وزارة الزراعة بالقليوبية ورجال الأوقاف والأزهر، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية، وعدد من أهالي محافظة القليوبية.

وبدأت الاحتفالية بتلاوة آيات من القرآن الكريم من سورة التوبة بصوت الشيخ عبد الله الشرقاوي تلتها كلمة الشيخ عبد الرحمن رضوان مدير عام الدعوة بمديرية أوقاف القليوبية والتي أكد فيها فضل الهجرة النبوية الشريفة ومعناها وهدفها، وكيف كانت، وما تم من المؤاخاة بين الأنصار والمهاجرين، فالحب والمودة الصادقة بينهم في مجتمع المدينة قامت عليها دولة إسلامية قوية، مع تأكيد أن الهجرة رسالة تأكيد للبشرية أن الله هو المعز وكيف حول المهاجرين المستضعفين إلى دولة قوية.

وأضاف رضوان أن الهجرة عنوان لهذه الأمة، ولولا الهجرة لما كان للإسلام دولة، ولا بد للنظر للهجرة ليس أنها حادث مستقل ولكن الهجرة هي حلقة من سلسة للأحداث الإسلامية التي عاشها النبي منذ البعثة وحتى الهجرة التي كانت بداية جديدة لدولة الإسلام، فبعد ما كان صحابة النبي يتخفون أثناء العبادات أصبح للمسلمين مسجد يتعبدون فيه لله جهارًا.

وتابع الشيخ كلمته بأنه لم يكن حادث الهجرة النّبويّة الشّريفة حادثًا عاديًّا بل كان حدثًا تاريخيًّا غاية في الأهمية، ومنعطفًا رئيسيًّا في تاريخ الأمة الإسلامية، اتّخذ الفاروق مناسبته سببًا للتأريخ فكان كل حدثٍ بعد ذلك يؤرّخ لهذه المناسبة الجلل وهناك العديد من الدروس أولها التضحية بالنفس والمال والأولاد في سبيل الله، والأخذ بالأسباب والاعتماد على الله والأمل والثقة في النصر والحرص على اختيار الصحبة الصالحة.

واختتم الحفل بالمدائح والتواشيح الدينية التي ألقاها الشيخ محمد عاشور من علماء الأوقاف والتي تناول فيها حادث الهجرة وفضله والدروس المستفادة منه وكيف عانى النبي محمد صلى الله عليه وسلم حتى بلغ إلينا الرسالة.

وعقب الانتهاء من الاحتفال قام محافظ القليوبية بتقديم التهنئة لجميع الحاضرين متمنين للجميع عام هجري سعيد مع مزيد من التقدم والرخاء داعيًا الله عز وجل أن يحفظ مصر جيشًا وشرطة وشعبًا.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية