رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

قومي المرأة بالإسماعيلية يناقش أجندة عمل المجلس

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
Advertisements

عقدت الدكتورة عفاف الكومى مقررة فرع المجلس القومي للمرأة في محافظة الإسماعيلية، الاجتماع الدوري للفرع واللقاء الأول  للعضوات والأعضاء الجدد وذلك بحضور لبنى زكي المقرر المناوب الأول للفرع، وفي حضور ومشاركة عضوات وأعضاء  المجلس القومي للمرأة بالإسماعيلية.  

وقامت مقرره الفرع  في بدايه اللقاء  بالترحيب بالحضور والأعضاء والعضوات  الجدد  وتقديم التهنئه للجميع، ثم تناول اللقاء عدد من المحاور والرؤيه العامه للفرع  وعرض  الافكار والمقترحات..  

وتحدثت العضوات كلا علي حدة للتعارف فيما بينهن وسماع مقترحاتهن وافكارهن المستقبلية للمجلس والعمل علي دراسة هذه الافكار  في اطار  العمل الجماعي، كما نُاقشت عدة مقترحات هامة، وضخ روح المودة والمحبه لدى الحضور والتعريف بما قام به المجلس القومي من معارض وندوات توعيه وتثقيفية.   

وفي نهاية الاجتماع قدمت العضوات الشكر والتقدير  للدكتوره عفاف الكومي لثقتها ودعمها لعضوات المجلس. 

وكانت قد شهدت محافظة الإسماعيلية، أمس الثلاثاء، انطلاق فعاليات الدورة التدريبية التي تقيمها كلية الطب بجامعة قناة السويس تحت رعاية الدكتور احمد السقا عميد كلية الطب البيطرى، والدكتورة عبير هجرس وكيل كلية الطب لشئون المجتمع والبيئة، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة لتدريب الأطباء واطقم التمريض على التعامل مع السيدات المعنفات.  

ومن جانبها أكدت الدكتورة عبير هجرس استاذ الطب الشرعي والسموم، ووكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع والبيئة بجامعة قناة السويس، على إن هذه الدورة تهدف إلى تدريب الأطباء واطقم التمريض بالأقسام الطبية المختلفة على التعامل مع السيدات المعنفات وذلك قبيل افتتاح وحدة " المرأة الآمنة " بمحافظة الإسماعيلية، التابعة للمستشفي الجامعي  والمتخصصة في تقديم الدعم النفسي والطبيى والمعنوى للسيدات المعنفات.  

ولفتت الدكتورة عبير هجرس، إلى إن الخدمة التي سوف تقدم من خلال العيادات سوف تكون في منتهى السرية وذلك لضمان وصول الخدمة للسيدات المستهدفات مع المحافظة على سرية تلك السيدات.  

وأضافت الدكتورة عفاف الكومي مقررة فرع المجلس القومي للمرأة بالإسماعيلية، إن الهدف من إقامة تلك العيادات هو استقبال السيدات المعنفات بدنيا وجنسيا، والمحلات من أقسام المستشفيات الأخرى،  بهدف العلاج من الإصابة أو الاعتداء بصورة شخصية أو عم طريق الإحالة من الجهات الشرطية والقضائية.   

وحاضرت في الندوة الدكتورة أمل فليب مستشار وحدة مناهضة العنف بالمجلس القومي للمرأة بالجانب الصحي والاجتماعي، والتي تحدثت عن كيفية اكتشاف طرق الاعتداء على السيدات المعاملات والمترددات على المستشفيات، وكيفية تحويلهن إلى وحدة " المرأة الآمنة" وارشادهن ومساعدتهن للخروج من الكبوات النفسية التي تعرضنا لها جراء حوادث العنف التي يتعرضنا لها.  

حيث يتم تقديم هذه الخدمات في مكان آمن وهادئ وسرى لضمان سرية حالات السيدات المعنفات.  

وأشارت الدكتورة أمل فليب، إلى إن وحدة" المرأة الآمنة"، تقع تحت إشراف مكتب عميد كلية الطب أو أحد الوكلاء وتعتمد إدارة الوحدة على 3 أقسام اساسية وهي قسم النساء والتوليد، وقسم الطب النفسي، الطب الشرعي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية