رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تحرير 17 محضرا تموينيا لعدد من مخابز الإسماعيلية

جانب من الحملات على
جانب من الحملات على المخابز
Advertisements

 شنت مديرية التموين والتجارة الداخلية في محافظة الإسماعيلية، بالتعاون مع الرقابة التموينية ومباحث التموين حملة تموينية مكبرة استهدفت الأسواق والمحال التجارية والمخابز ومنافذ البيع المختلفة.  


 

وأسفرت الحملات عن تحرير 55 محضرًا، منها 14 محاضر؛ لعدم الإعلان عن الأسعار بمحلات تجارية متنوعة النشاط، و17 محضر عدم حمل شهادة صحية، و 2 محضر بيع بأزيد من التسعيرة، و3 محاضر عدم استخدام لافته باللغة العربية. 
 

و فيما يخص الرقابة على المخابز، تم تحرير محضرين إنتاج خبز ناقص الوزن، و 3 محاضر إنتاج خبز غير مطابق للمواصفات، و 4 محاضر عدم إعطاء بون الصرف للمواطن، و7 محاضر؛ لعدم الإعلان عن مواعيد التشغيل، و3 محاضر عدم نظافة أدوات العجن.

و من جانبه أكد المهندس حامد إبراهيم حامد وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية بالإسماعيلية، أنَّ الحملات تتم بشكل يومي لضبط العمل الأسواق والمحلات التجارية والمخابز وتقديم منتجات آمنه للمواطنين.
 

كما قامت مديرية الطب البيطرى بالإسماعيلية بعمل حملة مشتركة مع مباحث التموين وإدارة تموين المركز لإحدى المحال التجارية الشهيرة حيث تم ضبط والتحفظ على 31 ونصف  كجم من مجزءات دواجن ولحم مفروم وسجق بدون بيانات وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة. 

وتأتى هذه الحملات فى إطار توجيهات اللواء أركان حرب شريف فهمى بشارة محافظ الإسماعيلية بتكثيف الحملات التفتيشية على الأسواق لضبط الأسعار والتأكد من توافر السلع الأساسية بالأسعار الرسمية والمعلن عنها ومنع تلاعب التجار وإحكام السيطرة على الأسواق التجارية والتأكد من سلامة الأغذية المعروضة.
وعلى صعيد اخر كان قد نجح مجزر ابو خليفة الحكومي في محافظة الإسماعيلية، وللمرة الثانية على التوالى تحت اشراف الدكتور حامد موسي الاقنص مدير مديرية الطب البيطرى، والدكتور أحمد الجارحي مدير المجزر، في اعدام عدد من الذبائح الغير صالحة للاستخدام الآدمي وذلك بعد التأكد من وجود أمراض بها.     

وتمثلت حالات الإعدام في إعدام  واحد سقط كامل لعجل بقري (رئه وطحال والكرش والامعاء) لوجود خراريج، وكبد وكليتي لعجل بقري لوجود تليف شديد، بالإضافة إلى إعدام عدد واحد ضاني لاصابته الشديدة بداء اليرقان الصفراء، وذلك بعد الكشف الطبي البيطري من قبل الأطباء البيطريين وطبقا لدستور الكشف على اللحوم والقرار الوزاري ٥١٧ لسنه ١٩٨٦

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية