رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

وزير الرياضة يهنىء منتخب التايكوندو بميداليات البطولة الأفريقية برواندا

سيف عيسى بطل التايكوندو
سيف عيسى بطل التايكوندو
Advertisements

أشاد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، بجهود الاتحاد المصرى للتايكوندو برئاسة المستشار محمد مصطفى، والإنجازات التى تحققها البعثة المصرية فى البطولة الإفريقية للتايكوندو المقامة فى مدينة كيجالى الرواندية.

 

ميداليات لاعبي التايكوندو

وحقق لاعبو المنتخب الوطنى فى أول أيام بطولة إفريقيا للكبار عدد ٦ ميداليات بواقع ميدالية ذهبية للاعب سيف عيسى، و٣ ميداليات فضية لـ "أشرقت نبيل،  آيه شحاته، شهد سامى"، وميداليتين برونزيتين للاعب مصطفى فرج واللاعب إياد بركات.

قدم وزير الشباب والرياضة التهنئة للاعبى ولاعبات المنتخب الوطنى للتايكوندو على إنجازاتهم المتتالية التى يحققوها فى مختلف مشاركاتهم بالبطولات القارية والدولية، متمنيًا لهم التوفيق والحفاظ على مستواهم، واستدامة تفوقهم فى مختلف المحافل.

أكد وزير الشباب والرياضة، على تقديم كل الدعم والمتابعة مع الاتحادات الرياضية بالتنسيق مع اللجنة الأوليمبية المصرية لتهيئة الأجواء حول المنتخبات الوطنية، وتنفيذ برامجهم التدريبية وفق ما هو محدد لهم، لتحقيق مزيد من الانجازات للرياضة المصرية.

 

قرعة دوري مراكز الشباب 

من ناحية أخرى، شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة قرعة دورى مراكز الشباب على مستوى الجمهورية في نسخته التاسعة تحت شعار "دوري حياة كريمة"، الذى تنفذه الإدارة المركزية لمراكز الشباب والهيئات الشبابية، بحضور مسئول يالشركة الراعية وعدد من قيادات الوزارة ومديري مديريات الشباب والرياضة، ومسئولى ومندوبى فرق مراكز الشباب المشاركة فى البطولة، ولفيف من الإعلاميين والنقاد الرياضيين ونجوم الكرة المصرية.

وتتضمن نهائيات دوري مراكز الشباب مشاركة أصحاب المركز الأول من كل محافظات مصر الـ 27، مع اختيار 5 فرق من الـ 27 فريقا أصحاب المركز الثانى على مستوى المحافظات ليكتمل عقد دور الـ 32، الذى سيقام بنظام خروج المغلوب، وستقام مبارياته على ملاعب محايدة.

في بداية كلمته، قدم الوزير الشكر والتقدير إلى اللجنة المنظمة للدورى والمعنيين بالإدارة المركزية لمراكز الشباب والهيئات الشبابية، وتنفيذ الدورى بالتعاون مع مديريات الشباب والرياضة فى مختلف المحافظات، مشيرًا إلى الشق التربوى الذى تراعيه الوزارة فى منافسات الدورى واتخاذ الإجراءات الواجبة، وتطبيق اللوائح تجاه أى خروج عن النص.

وتحدث الوزير عن الدور التنويري لمراكز الشباب والدور المجتمعي لها في مختلف المجالات وليس الرياضية فقط، والعديد من الأنشطة المنفذة بها والعمل علي تكثيف الأنشطة والبرامج داخل مراكز الشباب في جميع أنحاء الجمهورية في ضوء التنشئة الرياضية للنشء والشباب، وقدم الوزير الدعوة لكافة اللجان الفنية والمعنيين بمتابعة هذه النهائيات.

وأشار وزير الشباب أن الوزارة حريصة على توفير كافة الإمكانات الخاصة بتنفيذ دورى مراكز الشباب في ضوء توجيهات القيادة السياسية للعمل على توسيع قاعدة الممارسين للرياضة وتكثيف الأنشطة الرياضية داخل مراكز الشباب المنتشرة في جميع ربوع الجمهورية بغرض اكتشاف المواهب الرياضية لديهم والاستفادة من تلك المواهب.

ولفت وزير الشباب والرياضة إلى أهمية دوري مراكز الشباب في دعم مراكز الشباب بشكل إيجابى من خلال المشاركة الفعالة للشباب وجذبهم للمشاركة في أنشطته المتنوعة فضلًا عن دعم الأندية والمنتخبات الوطنية بانتقاء اللاعبين المتميزين من الشباب وإتاحة الفرصة للمواهب المتميزة وبث روح الحماس وتكوين وعى رياضي وتنافسي بين اللاعبين في مراكز الشباب، بالإضافة إلى جذب الشباب إلى مراكز الشباب وتفعيل دور الرياضة للشباب وترسيخ أهداف الرياضة البدنية والصحية التربوية والاجتماعية.


وقال الوزير: “ نُعلن زيادة الجوائز المالية إلي 200 ألف جنيه للمركز الأول، 150 ألف جنيه للمركز الثاني، 100 للمركز الثالث، 70 ألف جنيه للمركز الرابع، وأُوصي بالروح الرياضية وعدم الخروج عن النص”.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية