رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أبرزهم جوزيه.. ريكاردو «البرتغالي الرابع» في تدريب الأهلي

مانويل جوزيه مدرب
مانويل جوزيه مدرب الأهلي السابق
Advertisements

يستعد مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، لإعلان التعاقد مع البرتغالي ريكاردو سواريز لقيادة تدريب الفريق الأول لكرة القدم، خلال الفترة المقبلة.

 

ريكاردو البرتغالي الرابع في تدريب الأهلي

ويعد  ريكاردو سواريز هو المدرب البرتغالي الرابع الذي يتولى تدريب القلعة الحمراء حيث سبق وأن تولى تدريب المارد الأحمر ثلاث مدربين برتغالين قبل ذلك وهم  مانويل جوزيه المدير الفني التاريخي للقلعة الحمراء الذى تولى القيادة الفنية للشياطين الحمر في ثلاث ولايات بداية من عام 2001 وحتى عام 2002 ثم من عام 2003 وحتى عام 2009 واخيرا من عام 2001 وحتى عام 2012 وأنتونيو أوليفيرا الذي تولى تدريب النادي الاهلي في عام 2003 وجوزيه بيسرو الذي تولى تدريب الأهلي في عام 2015.

 

لقب وحيد لبيسيرو مع الأهلي 

ونجح  أنتونيو أوليفيرا في الفوز مع الأهلى بأول لقب كأس السوبر المحلى في تاريخ القلعة الحمراء في عام 2003 عقب تغلبه على الزمالك فى المباراة النهائية بركلات الترجيح بنتيجة 3-1.

مانويل جوزيه مع الأهلي

نجح مانويل جوزيه في الحصول مع الأهلي في ولايته الأولى على لقب دوري أبطال أفريقيا عام 2001 وكأس السوبر الأفريقي في عام 2002 للمرة الأولى في تاريخ القلعة الحمراء لكنه رحل بعد خسارة لقب الدوري الممتاز في ذلك العام البطولة التي فاز بها الإسماعيلي للمرة السادسة والأخيرة في تاريخ الدراويش.


وكانت الولاية التدريبية الثانية لجوزيه مع الأهلي هي الأنجح للمدرب البرتغالي حيث استطاع إحراز 19 بطولة مع الأهلي بواقع ست بطولات للدورى الممتاز وبطولتين لكأس مصر وخمس بطولات للسوبر المحلى وثلاث بطولات لدوري أبطال أفريقيا ومثلهم للسوبر الإفريقي إلى جانب الوصول إلى كأس العالم للأندية ثلاث مرات في أعوام 2005 و2006 و2008 التي أقيمت باليابان وحصل جوزيه مع الأهلى على الميدالية البرونزية في نسخة عام 2006  الذى حصل فيها مع الأهلى على الميدالية البرونزية للمرة الأولى في تاريخ القلعة الحمراء قبل أن يفوز بها الأهلى في آخر نسختين قطر 2020 والإمارات 2021 تحت قيادة الجنوب افريقي بيتسو موسيمانى المدير الفني الحالي للفريق الأحمر.


نجح جوزيه في ولايته التدريبية الثالثة في الحصول على بطولة الدوري الممتاز مع الأهلي في موسم 2011-2012 لكنه رحل بسبب توقف النشاط الرياضي على خلفية مجزرة إستاد بورسعيد التي راح ضحيتها 72 من جماهير النادي الأهلي خلال مباراة الفريق الأحمر مع المصري البورسعيدي ببطولة الدوري الممتاز.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية