رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أقل من كيروش.. راتب المدير الفني الجديد لمنتخب مصر

باولو سوزا المرشح
باولو سوزا المرشح لقيادة منتخب مصر الوطني

أنهى حازم إمام عضو مجلس إدارة إتحاد الكرة، المكلف بملف التعاقد مع المدير الفني الجديد لمنتخب مصر، إتفاقه على أغلب بنود التعاقد مع البرتغالي باولو سوزا المدير الفني المرشح لمنصب المدير الفني للفراعنة خلفا لإيهاب جلال.

 

وخلال الإجتماع الذي عقده حازم إمام مع "باولو سوزا" أمس الأحد عبر تقنية “زووم” اتفق الطرفان على الخطوط العريضة في بنود التعاقد التي تمسك بها المدرب البرتغالي، أبرزها تمسكه باصطحاب ثلاثة من معاونيه الأجانب منهم مخطط أجمال ومدرب عام ومحلل أداء في جهازه المعاون، مع الموافقة على اختيار اتحاد الكرة مدرب مساعد ومدرب حراس ليكونا في الجهاز الفني الجديد.

 

مرتب سوزا

وإتفق الطرفان على أن يتقاضى سوزا 120 ألف دولار بما في ذلك راتب معاونيه الثلاثة على أن يكون هذا الراتب صافي الضرائب، مع بعض الامتيازات الأخرى ومنها توفير 6 تذاكر سفر ذهاب وعودة في السنة للمدرب ومنحه 45 يومًا سنوية إجازة كل عام.

 

جدير بالذكر أن البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني السابق لـ منتخب مصر كان يتقاضي 127 ألف دولار راتبًا شهريًّا من اتحاد الكرة. 

 

موعد إعلان مدرب المنتخب

ويعقد مجلس إدارة اتحاد الكرة اجتماعًا هامًّا يوم الأربعاء المقبل، سيعلن بعده هوية مدرب منتخب مصر الجديد.

 

ورغم أن كل الترشيحات حاليًّا تدور اقتراب البرتغالي باولو سوزا من تولي مهمة المدير الفني لمنتخب مصر، خلال الفترة المقبلة، إلا أن اتحاد الكرة يجهز مفاجأة بإعلان مدرب آخر في ظل اعتراض عدد من أعضاء الجبلاية على باولو سوزا وتراجع مؤشراته بسبب سيرته الذاتية غير القوية والتي وصفوها بأنها أقل من ريكاردو سواريز مدرب الأهلي الجديد.

 

النتائج المتراجعة

وخلال مشواره التدريبي مع الأندية ومنتخب بولندا، كان تراجع النتائج أحد أبرز أسباب إقالته.

 

نتائجه مع الأندية وبولندا

وبدأ باولو سوزا رحلته التدريبية الأولى كمدير فني مع فريق كوينز بارك رينجرز بالدرجة الثانية الإنجليزية، وهي الرحلة التي بدأت 2008 وانتهت في أبريل من العام التالي 2009.

 

وعاد سوزا للعمل من جديد في بريطانيا بالدرجة الثانية في يونيو 2009، في قيادة سوانزي سيتي الويلزي، ليقود الفريق إلى المركز السابع، الذي كان مركزه الأعلى منذ 27 عامًا بذلك الوقت، ولكنه لم يكن كافيا للحاق بملحق التأهل، ليغادر بالتراضي، وينتقل لتدريب ليستر سيتي.

 

وبعد قيادة ليستر سيتي رحل سوزا بعد 3 أشهر فقط، لأنه فاز بمباراة واحدة من أصل 9 لقاءات.

 

واتجه باولو سوزا لرحلة جديدة مع فيديوتون المجري في 2011، وهناك عرف طعم التتويج بالألقاب، قبل أن يغادر في 2013 لأسباب عائلية.

 

وانتقل إلى تدريب بازل وفاز معه بالدوري السويسري في موسم 2014-2015.

 

وفي فيورنتينا قضى موسمين من 2015 وحتى 2017، قبل أن يخلفه ستيفانو بيولي مدرب ميلان الحالي.

 

وفي الصين خلف فابيو كانافارو أسطورة دفاع إيطاليا في تدريب فريق تيانجين تيانهاي في موسم 2017-2018.

 

وفي بوردو الفرنسي كان سوزا ثالث المدربين بنفس الموسم، ولكنه أنهى موسمه التالي الذي قضاه كاملا مع بوردو في المركز الثاني عشر ليرحل بعد خلافات مع الإدارة.

 

رحلة بولندا

وأول رحلة تدريبية مع المنتخبات كانت مع بولندا، وبدأت التجربة في يناير 2021، وغادر يورو 2020 من دور المجموعات، واحتل المركز الثاني المؤهل لملحق تصفيات كأس العالم، والذي عبره منتخب بولندا لاحقا، ولكن بدونه، إذ غادر في ديسمبر ليعود إلى الأندية من جديد عبر بوابة فلامنجو البرازيلي.

 

وخلال مشواره مع منتخب بولندا، حقق الفوز في ست مباريات مقابل خمسة تعادلات وأربع هزائم في 15 مباراة.

آخر محطة

وانتقل سوزا إلى فلامنجو بعقد مدته عامين، خاض بمقتضاه مباراته الأولى في 2 فبراير 2022، ولكنه أقيل في التاسع من يونيو الجاري.

 

واستغنى نادي فلامنجو البرازيلي لكرة القدم عن خدمات مدربه البرتغالي باولو سوزا، بعد 4 أشهر من تعيينه، وذلك لسوء النتائج، بعد تلقي الفريق هزيمتين متتاليتين في الدوري البرازيلي.


وتراجع فلامنجو إلى المركز الرابع عشر في الدوري البرازيلي بعدما خسر أمام فورتاليزا (1-2) وبراجانتينو (0-1) في آخر مباراتين لسوزا مع الفريق البرازيلي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية