رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

جولة مفاجئة لمحافظ الشرقية في منيا القمح

المحافظ فى الجولة
المحافظ فى الجولة بمنيا القمح
Advertisements

قام  الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بزيارة مفاجئة لمدينة منيا القمح لمتابعة النوبتجية  المختصة  بأعمال النظافة والتأكد من رفع تراكمات القمامة من الشوارع والميادين الرئيسية اولا بأول لخلق جو بيئي صحي للمواطنين، وكذلك متابعة نسب تنفيذ مشروعات الرصف الجارية بشوارع المدينة.

وبدأ المحافظ  جولته بتفقد أعمال الرصف والتطوير الجارية بشوارع (سعد زغلول والحرية وميامي ومسجد الصحابة وبنك القاهرة والشيخ جودة والإدارة الصحية) بتكلفة 34 مليون و392 ألف جنية،  مشددًا على المهندس محمد عبد الوهاب رئيس مركز منيا القمح بضرورة التنسيق مع مدير مديريه الطرق لإزالة كافة المعوقات أمام الشركة المسند لها تنفيذ أعمال الرصف لسرعه انهاء الأعمال طبقا للجدول الزمني المحدد وتهيئة الشوارع أمام حركة السيارات وعبور المواطنين.

كما تفقد محافظ الشرقية الأعمال التمهيدية الجارية لرصف وازدواج امتداد الطريق الدائري بدءًا من ميدان المنسي وصولًا لقرية الجديدة بطول 2650 م والتي تشمل تبطين بالدبش علي جانبي المصرف القليوبي وذلك  بعرض 9 م وفرش الرمال ووضع طبقات السن، وبتكلفة إجمالية  41 مليون جنيه، مشددًا علي سرعة الإنتهاء من تنفيذ الأعمال بالطريق باعتباره محور مروري جديد يُساهم في فك الإختناقات المرورية داخل المدينة.

مدخل مدينة منيا القمح

كما شهدت جولة المحافظ بمدينة منيا القمح متابعة أعمال التطوير والتجميل الجارية بمدخل المدينة إتجاه منيا القمح / الزقازيق والتي تشمل توسعة المدخل وتركيب لوحة جداريه بعرض 20 م وارتفاع 4.5 م بعد أن تم إعتمادها من لجنة التراث الحضاري بالديوان العام، وكذلك غرس أعمدة إنارة لإضفاء اللمسة الجمالية والحضارية علي مدخل المدينة.

كما إلتقى الدكتور محافظ الشرقية  بعدد من المواطنين واستمع لشكواهم علي الطبيعة موجها رئيس المركز بفحصها وتلبيه كافة إحتياجاتهم في إطار الإمكانيات المتاحه فورًا.

وأكد محافظ الشرقية أن المتابعة المستمرة لموقف المشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها بنطاق المحافظة يُسهم وبشكل كبير في التعرف على أي تحديات أو معوقات قد تواجه تنفيذ هذه المشروعات، وصولًا للانتهاء منها وفقًا للبرامج الزمنية المحددة لها ودخولها الخدمة الفعلية لتعود بالنفع والفائدة علي المواطنين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية