رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ثمن الخيانة.. جماهير مالمو السويدي يبيعون أنوفا انتزعوها من تمثال السويدي إبراهيموفيتش

تمثال زلاتان إبراهيموفيتش
تمثال زلاتان إبراهيموفيتش
Advertisements

طرح مجموعة من جماهير نادي مالمو السويدي، ثلاث نسخ مقلدة من أنوف كانت مثبتة على تمثال للاعب الكرة زلاتان إبراهيموفيتش في مزاد.

وتم نصب التمثال في مدينة مالمو قبل إزالته ووضعه في مخزن بعد محاولات تخريبه.

وقطعت أنف التمثال في هجوم قبل عيد الميلاد في عام 2019، كما تم نزع ساقه وإصبع قدمه قبل أن يتم إزالته من على قاعدته في يناير 2020.

وبدأ المهاجم السويدي مسيرته الاحترافية في مالمو في عام 1999 ثم انضم إلى أياكس أمستردام في عام 2001 قبل أن يبدأ مسيرة ضمت أندية أوروبية كبرى مثل مانشستر يونايتد وإنتر ميلان وناديه الحالي ميلان.

ورغم أنه نال إعجاب الجماهير في مالمو، فقد أثار غضبهم عندما استحوذ على حصة في هاماربي في عام 2019، قائلا إنه سيحوله إلى أكبر ناد لكرة القدم في الدول الاسكندنافية.

وقال المحتجون إن إبراهيموفيتش ”أحمق“ عندما اختار المال على حساب حبه لبلدته وناديه.

وقالوا في بيان ”بهذه المبادرة نريد أن نلفت الانتباه إلى مشاكل كرة القدم السويدية والدولية“.

”هدفنا هو عالم كرة القدم حيث يكون المشجعون هم محور الأحداث ولا ينبغي لأحد أن يرى ناديه وهو يتم شرائه ليتغير بين عشية وضحاها“.

”لذلك، فإن العائد من هذه المبادرة سيذهب إلى أغراض تعزيز العمل ضد كرة القدم الحديثة والتجارية، حيث يكون حب الأندية والرياضة هو المحور“.

حتى الآن، تم طرح أنف مقلد واحد في مزاد عبر الإنترنت وحصل على عرض بقيمة 500 دولار.

وساهم النجم السويدي، في تتويج ميلان بلقب الدوري الإيطالي للموسم الحالي لأول مرة منذ 11 عامًا، وذلك بعد ماراثون طويل مع جاره إنتر ميلان.

إبراهيموفيتش توج مع فريق ميلان بلقب الدوري الإيطالي للمرة الـ19 في تاريخه والأولى منذ 11 عاما، عقب الفوز على مضيفه ساسولو بنتيجة 3-0، خلال المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب ”مابي“ ضمن منافسات الجولة الختامية لبطولة الدوري الإيطالي.

كما ساهم بـ11 هدفا خلال مشاركته في 23 مباراة بقميص ميلان في الدوري الإيطالي بالموسم المنتهي، حيث سجل 8 أهداف وصنع 3 أهداف أخرى وذلك في إجمالي 1006 دقائق سجل ظهوره فيها مع فريقه بالمسابقة وفقا لموقع ”ترانسفير ماركت“ العالمي.

وعبر إبراهيموفيتش عن سعادته بالفوز بلقب الدوري الإيطالي، مُشيرًا إلى أنه أوفى بوعده لجماهير وإدارة ناديه بالحصول على اللقب الغائب منذ 11 عامًا.

وقال إبراهيموفيتش، في تصريحات نشرتها صحيفة ”توتو سبورت“: ”سأستمر في اللعب إذا شعرت بتحسن بدني، سيتم اتخاذ قراري قريبًا، لقد عانيت من الكثير من المشاكل الجسدية لكنني سأقرر في أقرب وقت ممكن“.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية