رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بالأرقام.. تأثير حرب روسيا وأوكرانيا على حركة الطيران في الشرق الأوسط

حركة الطيران
حركة الطيران
Advertisements

كشف الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) عن أحدث بيانات الشحن الجوي في الأسواق العالمية لشهر مارس 2022، والتي أظهرت انخفاضًا في الطلب على خلفية تبعات متحور أوميكرون والحرب الروسية الأوكرانية والظروف التشغيلية الصعبة.

 

تراجع الطلب العالمي، الذي يُقاس بطن الشحن لكل كيلومتر، بواقع 5.2% مقارنةً بشهر مارس 2021 (-5.4% بالنسبة للعمليات العالمية).

 

شهدت شركات الطيران في منطقة آسيا والمحيط الهادئ تراجعًا في أحجام الشحن الجوي بنسبة 5.1% خلال شهر مارس 2022 بالمقارنة مع الشهر ذاته من عام 2021، وتراجعت السعة المتوفرة في المنطقة بواقع 6.4% عن مارس 2021، مما يمثل الانخفاض الأكبر في جميع المناطق، حيث تلقي سياسة صفر كوفيد التي تعتمدها الصين وهونغ كونغ بظلالها على مستوى الأداء.

 

وسجلت شركات الطيران في منطقة أمريكا الشمالية تراجعًا بنسبة 0.7% في أحجام الشحن خلال مارس 2022 مقارنةً مع مارس 2021. كما انخفض الطلب في أسواق آسيا وأمريكا الشمالية بشكل ملحوظ مع تدنّي الأحجام المعدلة موسميًا بنسبة 9.2% في مارس، وارتفعت السعة بواقع 6.7% مقارنةً بشهر مارس 2021.

 

تراجع شركات الطيران الأوروبية

وشهدت شركات الطيران الأوروبية تراجعًا بنسبة 11.1% في أحجام الشحن في مارس 2022 مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2021، لتسجل الأداء الأضعف بين جميع المناطق. وتراجعت أسواق أوروبا الداخلية بقوة بنسبة 19.7% على أساس شهري نتيجة الحرب في أوكرانيا. وانعكس نقص اليد العاملة وتراجع أنشطة الشركات المصنّعة في آسيا بسبب متحور أوميكرون بشكل سلبي على معدلات الطلب. كما انخفضت السعة بنسبة 4.9% خلال مارس 2022 مقارنةً مع مارس 2021.

 

وسجلت شركات الطيران في الشرق الأوسط تراجعًا بنسبة 9.7% على أساس سنوي في أحجام الشحن في مارس، ولم تثمر إعادة توجيه حركة المرور لتجنب التحليق فوق روسيا عن أيّ منافع كبيرة، ويُرجح أن يكون ذلك بسبب تدنّي الطلب بشكلٍ عام. وارتفعت السعة بواقع 5.3% مقارنةً بشهر مارس 2021.

 

وحققت شركات الطيران في أمريكا اللاتينية ارتفاعًا بنسبة 22.1% في أحجام الشحن في شهر مارس 2022 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2021، لتسجل المنطقة الأداء الأقوى بين جميع المناطق. وتستفيد بعض أضخم شركات الطيران في المنطقة من نهاية فترة الحماية من الإفلاس. كما ارتفعت السعة بواقع 34.9% في مارس مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2021.

وشهدت شركات الطيران الأفريقية ارتفاعًا بنسبة 3.1% في أحجام الشحن خلال شهر مارس 2022 بالمقارنة مع الشهر ذاته من عام 2021، وارتفعت السعة بنسبة 8.7% أعلى من المستويات المسجلة في مارس 2021.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية