رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

قبل مواجهة بوركينا فاسو.. تونس تسعى لإنهاء عقدة الخيول

تونس
تونس
Advertisements

 يلتقي منتخب تونس مع بوركينا فاسو في التاسعة من مساء غدا السبت، ضمن لقاءات الدور ربع النهائي من كاس الأمم الأفريقية 2021 بالكاميرون. 

تعد مواجهة المنتخبين غدا، رقم 5 في سجل اللقاءات الرسمية، وهي الثالثة بينهما في نهائيات كأس أمم أفريقيا.

وكانت المواجهة الأخيرة بينهما في نسخة 2017 في الجابون، بالدور ربع النهائي أيضا حيث فازت الخيول 2-0.

وسبق أن تقابل المنتخبان أول مرة في كأس أمم أفريقيا في نسخة 1998 في بوركينا فاسو، حيث فاز البلد المستضيف في ربع النهائي أيضا بركلات الترجيح 8-7 بعد التعادل في المباراة 1-1.

وتقابل المنتخبان في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010، حيث فازت بوركينا فاسو ذهابا على تونس في رادس 2-1، وتعادلا 0-0 إيابا في واجادوجو.

ويعني ذلك أن منتخب بوركينا فاسو فاز في 3 مناسبات رسمية، فيما تعادلا مرة واحدة، وبالتالي سيكون لقاء الغد ثأريا لنسور قرطاج الطامحين في كسر العقدة البوركينية وتحقيق أول فوز رسمي على الخيول.

يذكر أن خماسي منتخب تونس يوسف المساكني ووهبي الخزري وعلي معلول ونعيم السليتي وحمزة المثلوثي، كان ضمن تشكيلة النسور التي واجهت بوركينا فاسو في اللقاء الأخير بينهما في نسخة 2017.

وأعلن الاتحاد التونسي لكرة القدم، استمرار غياب المدير الفني منذر الكبير، عن مباراة منتخب تونس أمام بوركينا فاسو، في ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية، المقامة حاليا في الكاميرون وتستمر حتى يوم 6 فبراير المقبل. 

وجاء ذلك عقب خضوع المدير الفني لمسحة كورونا جديدة أمس الخميس، وجاءت نتيجتها إيجابية، ليتأكد بذلك غيابه عن مباراة المنتخب التونسي أمام بوركينا فاسو. 

ومن المقرر أن يلتقي منتخب تونس مع بوركينا فاسو في التاسعة من مساء غدا السبت، ضمن لقاءات الدور ربع النهائي من كان الكاميرون. 

وكان المدير الفني لمنتخب تونس منذر الكبير قد غاب أيضا عن مباراة منتخب بلاده أمام نيجيريا في إطار مباريات الدور ثمن النهائي، والتي حسمها المنتخب التونسي بهدف نظيف أحرزه يوسف المساكني. 

وعلى جانب آخر، واصل منتخب مصر، تفوقه التاريخي على منتخب كوت ديفوار، خلال المواجهات التي جمعت المنتخبين في تاريخ بطولات كأس الأمم الأفريقية. 

وفاز منتخب مصر على كوت ديفوار بركلات الترجيح، في المباراة التي جمعت بينهما الأربعاء الماضي، ضمن لقاءات الدور ثمن النهائي من منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية، المقامة حاليا في الكاميرون. 

وواجه منتخب مصر نظيره كوت ديفوار حتى الآن، في 11 مواجهة سابقة ببطولة كأس أمم أفريقيا، بما في ذلك مواجهة الأربعاء الماضي.

وعرفت مواجهات منتخب مصر أمام كوت ديفوار، تفوق الفراعنة في 10 مواجهات سابقة، بينما فاز منتخب ساحل العاج في مواجهة وحيدة.

منتخب مصر

وفاز منتخب مصر في نسخ (1970، 1974، 1980، 1984، 1986، 2006، 2008، 2010، 2021).

بينما فاز منتخب كوت ديفوار على منتخب الفراعنة، في نسخة وحيدة وهي نسخة 1990 بنتيجة (3-1).

وحقق المنتخب المصري الفوز على كوت ديفوار، في ثلاث مواجهات بركلات الجزاء الترجيحية، حيث تفوق منتخب مصر في نسخة 1998 بنتيجة (5-4)، وفي نسخة 2006 بنتيجة (4-2) وتوج وقتها المنتخب المصري بالبطولة، كما فاز منتخب مصر في نسخة 2021 بنتيجة (5-4).

ويستعد منتخب مصر الوطني بقيادة مديره الفني كارلوس كيروش، لمواجهة نظيره منتخب المغرب، في اللقاء الذي يجمع الفريقين يوم الأحد المقبل، ضمن مواجهات الدور ربع النهائي ببطولة أمم أفريقيا، المقامة حاليًّا في الكاميرون وتختتم منافساتها يوم 6 فبراير المقبل.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية