رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

استمرار شفط مياه الأمطار من شوارع الشرقية

جانب من شفط المياه
جانب من شفط المياه
Advertisements

واصلت  الأطقم وفرق العمل المكلفة لمجابهه الأزمه التى  تتعرض لها محافظة الشرقية  من موجة من الطقس السيئ بالتواجد بالشوارع لإزالة مياه الأمطار بإستخدام المعدات وسيارات شفط وكسح المياه ومراجعة غرف تصريف مياه الأمطار بالشوارع للإطمئنان على تصريف المياه وعدم تراكمها وذلك بمراكز ( الزقازيق - أولاد صقر - صان الحجر ).

وجاء ذلك تنفيذًا لتكليفات الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية باستمرارية التواجد الميدانى على مدار اليوم بكافة الشوارع والطرق الرئيسية بمختلف مراكز ومدن وأحياء وقرى المحافظة لمتابعة أعمال شفط مياه الأمطار والتعامل مع موجة الطقس السيئ لتحقيق السيولة المرورية أمام المواطنين.

وأشار المحافظ إلى إستمرار كافة الجهود وإنتشار المعدات والأطقم تحت إشراف كافة القيادات برئاسات البمراكز  لمواجهة موجة الطقس السيئ التى تتعرض لها المحافظة.

وأكد محافظ الشرقية إستمرار الإنعقاد الدائم لغرفة الطوارئ وإدارة الأزمات بالمحافظة على مدار الـ ٢٤ ساعة مع رفع درجة الإستعداد القصوى بجميع المراكز والمدن والأحياء وربط غرف العمليات الفرعية بغرفة العمليات الرئيسية بديوان المحافظة لمواجهة أى مشكلة تطرأ والتعامل الفورى وحلها فى أسرع وقت.

كما وجه محافظ الشرقية إدارة الأزمات بالديوان العام ورؤساء المراكز والمدن والأحياء وجميع الجهات المعنية برفع درجة الإستعداد بجميع المرافق وإستقبال جميع شكاوى ومطالب المواطنين والتعامل معها فى أسرع وقت والإلتزام بكافة التعليمات، وإتخاذ كافة التدابير والإحتياطات اللازمة وجاهزية المعدات الخاصة بالأمطار والأطقم العاملة عليها للحفاظ على أمن وسلامة المواطني

وكانت محافظة الشرقية قد تعرضت خلال الايام القليلة الماضية الى طقس سيئ نتج عنه سقوط امطار بمراكز متفرقة بالمحافظة  ومنها الزقازيق واولاد صقر وصان الحجر. 

ومن ناحية اخرى أصدر محمد رمضان غريب، وكيل  وزارة التربية والتعليم بالشرقية الجديد، تعليمات لمديري عموم الإدارات التعليمية، بشأن تعرض البلاد لموجة طقس سيئ، وسقوط أمطار قد تصل لحد السيول في بعض المناطق  بالتنبيه على مديري مدارس جميع المراحل؛ بفصل التيار الكهربائي عن جميع الفصول، حال سقوط المطر، وعدم إعادته إلا بعد جفاف الجدران والأرضيات والتأكد من صيانة مفاتيح الكهرباء، وتغيير الفيش التالفة.
وأكد على مراجعة جميع وصلات الكهرباء، وتغطية الأسلاك والبواطات المكشوفة من خلال مسئول الصيانة بالمدرسة مشددا على  التأكيد من نظافة أسطح المدارس، وعدم وجود أية مخلفات أو رواكد عليها، وتسليك مسالك المطر وعدم ترك الطلاب بالفناء أو خارج الفصول وقت سقوط الأمطار وضرورة  تقديم نصائح للطلاب من خلال الإذاعة المدرسية، بعدم الاقتراب من أعمدة الإنارة في الشوارع خلال سقوط الأمطار، حرصًا على حياتهم من تعرضهم لمخاطر الكهرباء وتشكيل لجنة بكل مدرسة لمتابعة تنفيذ هذه التعليمات، ورفع تقرير لمدير الإدارة التعليمية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية