رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مصير السيارات المتهالكة المتروكة بالشوارع وحقيقة فرض غرامات على أصحابها

مصادرة سيارة متهالكة
مصادرة سيارة متهالكة
Advertisements

مع تفعيل تعديلات أحكام قانون المرور، يجرى رفع السيارات المتروكة والمتهالكة من الشوارع والميادين وهو ما دفع الكثيرين إلى التساؤل أين تذهب هذه السيارات ومصيرها في حال البيع؟

 

وتساءل بعض المواطنين عن حقيقة تحصيل غرامات اضافية بعد التنازل عنها للمحافظة.

لم يستدل على مالكها

حدد القانون التعامل مع المركبات التي يتم رفعها من الشوارع فى حالتين: الأولى إذا كانت المركبات مهملة أو متروكة  ولم يستدل لها على بيانات أو كان مالكها غير معلوم فيجوز بيعها مباشرة وتودع حصيلة البيع بالخزانة العامة.

 

الحالة الثانية: اذا لم يتقدم مالك المركبة بطلب استلامها إلى النيابة المختصة خلال ستين يوما من تاريخ إخطاره يجوز بيع المركبة أو أنقاضها بالمزاد العلنى أو بالأمر المباشر بعد إعلان مالك المركبة بالبيع بثلاثة أيام، وذلك عن طريق لجنة محلية تسمى لجنة التصرف في المركبات بالمحافظة.

 

الخزينة العامة للدولة 

ونص القانون على أن تودع حصيلة البيع بالخزانة العامة، وذلك على سبيل الأمانة وتعطى مطالبات دائنة لمدة ستة أشهر، فإذا تقدم مالكها إلى وزارة المالية بطلب استلام حصيلة البيع يسلم له بعد خصم الضرائب والرسوم والغرامات المستحقة وكافة نفقات الرفع والإيداع والنفقات التي تكبدتها الدولة من ثمن المبيع، ويصدر بتحديد نفقات الرفع والإيداع والبيع قرار من المحافظ المختص.

 

تحـصـل الـفـارق مـن المالـك 

وإذا لم يـطـالـب مـالـك المركبـة أو أنـقـاض المركبـة المباعـة أو المسـئول عنهـا بقـيـمـة المبيـع خـلال الـفـترة المسموحة ؛ تـؤول حصيلة البيـع لحسـاب الخـزانـة الـعـامـة بصـفة نهائيـة، وإذا لم تـف قـيـمـة المبيـع لتغطيـة الـنـفـقـات يـتـم تحـصـل الـفـارق مـن المالـك أو المسئول عنهـا إذا كـان مـعـلـومـا بـالطرق المقـررة قانـونـا ويـجـوز تحصـيـله بطريـق الحجز الإدارى وفقا لأحكام القانون المنظم لذلك. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية