رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الزمالك: اللائحة تلزم اتحاد الكرة بتنفيذ قرار مركز التسوية

شيكابالا
شيكابالا
Advertisements

أكد عمرو أدهم، عضو اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك، أن ناديه لجأ إلى مركز التسوية والتحكيم باللجنة الأولمبية المصرية للطعن ضد عقوبة محمود عبد الرازق شيكابالا قائد الفريق الأبيض.


وأشار أدهم عبر برنامج البريمو بقناة TEN إلى أنه لا يعلم من هو المنوط به معاقبة شيكابالا اتحاد الكرة أم رابطة الأندية، موضحًا أن اتحاد الكرة يصدر أزمة لرابطة الأندية برفضه تنفيذ قرار التسوية.


وقال أدهم: "وفقًا للائحة اتحاد الكرة قرارات مركز التسوية والتحكيم ملزمة للاتحاد وبالتالي يجب تنفيذ قرار إلغاء عقوبة شيكابالا".

وعلى صعيد آخر كشفت مصادر من داخل نادي الزمالك أن هناك اتفاقًا بين أعضاء مجلس الادارة برئاسة حسين لبيب بالتصعيد ضد اتحاد الكرة في حالة عدم تنفيذ الحكم الصادر من مركز التسوية والتحكيم الرياضي بخصوص أزمة إيقاف اللاعب شيكابالا.

وأوضحت المصادر أن الحكم الذي صدر من لجنة التسوية والتحكيم ينص صراحة على إيقاف تنفيذ قرار لجنة التظلمات باتحاد الكرة والذي كان يقضي بايقاف اللاعب 8 مباريات، مشيرا الى أن الحكم واجب النفاذ على اعتبار أنه حكم قضائي صادر من هيئة رياضية تابع للجنة الأولمبية ووفقا لقانون الرياضة الذي تسير عليه جميع الهيئات الرياضية في مصر.

 

المحكمة الرياضية الدولية

وشددت  المصادر على أن مجلس الادارة لن يكتفي بالتصعيد الدولي من خلال المحكمة الرياضية الدولية ولكن هناك خطوات أخرى سيتم اتخاذها محليا في حالة عدم قيام اتحاد الكرة بتنفيذ الحكم.

وكان الدكتور كمال شعيب محامي اللاعب شيكابالا  أعلن  من خلال بيان رسمي صدور حكم من مركز التسوية والتحكيم يقضى بايقاف تنفيذ العقوبة الموقعة على شيكابالا من قبل لجنة التظلمات باتحاد الكرة.

وكانت لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم قد وقعت عقوبة الايقاف 8 شهور على اللاعب عقب الأحداث التي جرت في أخر مباراة بالدوري بين الزمالك والبنك الأهلي ثم تظلم اللاعب لدى لجنة التظلمات التي قضت بتعديل العقوبة لتصبح 8 مباريات بدلا من 8 شهور ولذلك لجأ اللاعب لمركز التسوية والتحكيم التي قضت بايقاف تنفيذ العقوبة بسبب عدم خضوع اللاعب لأي تحقيقات من قبل لجنة المسابقات ولجنة التظلمات قبل اصدار العقوبه التي تم توقيعها على اللاعب.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية