رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس الأسقفية: لا تستغلوا سلطانكم على الآخرين

رئيس الاسقفية
رئيس الاسقفية
Advertisements

ترأس الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة الكنيسة الأسقفية صلوات القداس الإلهي بكاتدرائية جميع القديسين بالزمالك حيث كان في استقباله القس يشوع يعقوب راعي الكنيسة 

 

خلال القداس، قام رئيس الأساقفة بخدمة التثبيت لمجموعة من الشباب والفتيات وهي إعلان انضمام الشخص لعضوية الكنيسة الأسقفية إذ يتعهد العضو الجديد أمام الأسقف والراعي والحضور جميعا وأمام الله بحفظ الإيمان المسيحي وعقيدة الكنيسة الأسقفية.

 

 

فيما خصص رئيس الأساقفة عظة القداس للحديث عن الحذر من استغلال سلطاتنا على الآخرين بدلا من خدمتهم خدمة حقيقية. 

 

وقال رئيس الأساقفة: لم يقل يسوع إنها خطية ان تشغل منصب أو مسئولية هامة ولكن الخطية فى الاستغلال الخاطئ للسلطة.

 

وأضاف المطران: أن تستغل سلطانك على الآخرين هو عندما تكون مدير أو قائد لمنصب وتتعامل معهم بطرق سلبية فقط للحصول على نتائج دون اهتمام حقيقى أو رعاية. 

 

وشدد المطران: إن الحل هنا ليس تعديل السلوك وإنما يأتى الحل من الداخل وتغيير اتجاه قلوبنا كما يقول الكتاب " محبة الله قد انسكبت فى قلوبنا بالروح القدس المعطى لنا" رومية ٥:٥ 

 

 

كان رئيس الأساقفة قد دأب منذ رسامته رئيسا لأساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية على ترأس صلوات القداس الإلهي في كنائس مختلفة لكي تصبح فرصة لتفقد الخدمة ومقابلة شعب الكنيسة عن قرب.

 

وفي سياق أخر هنأ الدكتور سامى فوزى أنيس رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية جموع المصريين بمناسبة المولد النبوي الشريف.

 

وقال المطران سامى: في هذه المناسبة نجدد تأكيدنا على الروابط الأخوية بيننا وبين المسلمين في مصر وجميع أنحاء العالم. 

 

واختتم رئيس الأساقفة بقوله: نصلي لكي يعيد الله هذه المناسبة على الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات وأن يوفق الله قادة بلادنا لما فيه الخير لمصر الحبيبة.

 

كما نعى الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية نيافة الانبا كاراس أسقف الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بالمحلة 

 

وقدم رئيس الأساقفة العزاء لقداسة البابا تواضروس الثاني وشعب الكنيسة القبطية مؤكدًا أن الأسقف الراحل خدم الكنيسة ببذل وعطاء حيث عاش راهبًا متواضعًا وانتقل ناسكًا بعد خدمة مخلصة في مدينة المحلة الكبرى

وصلى رئيس الأساقفة للأسقف الراحل أن ينيح الله روحه في فردوس النعيم وأن يسكب عزاء سمائيًا في قلب عائلته ومحبيه وتلاميذه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية