رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إحالة واقعة استبدال جثمان بائعة الجرائد بمطروح للنيابة العامة

الحاجة شلبية أشهر
الحاجة شلبية أشهر بائعة جرائد في مطروح
Advertisements

قرر اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، إحالة واقعة استبدال جثة بائعة الجرائد بمطروح بأخرى من محافظة الاسماعيلية إلى كل من النيابة العامة والنيابة الإدارية بمطروح وكذلك إخطار فرع الرقابة الادارية بمطروح، وذلك بناء عما أسفرت عنه نتائج تحقيقات إدارة الشئون القانونية بالمحافظة.

وأكد محافظ مطروح، أنه لن يتم التهاون مع أى تقصير أو إهمال مع محاسبة جميع المقصرين وتوقيع العقوبات والجزاءات الرادعة.

 

وكان اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، تابع التقرير المفصل من إدارة التفتيش المالي والإداري بالمحافظة ومراجعته مع مدير الصحة ومدير مستشفى النجيلة عن واقعة استبدال جثة متوفاة بمطروح بأخرى من محافظة الإسماعيلية.

 

وقرر محافظ مطروح إحالة الواقعة إلى الشئون القانونية لاستكمال التحقيقات، ومؤكدًا أنه لن يتم التهاون مع أي تقصير أو أهمال مع محاسبة جميع المقصرين وتوقيع العقوبات والجزاءات الرادعة.

 

ووجه شعيب لمدير الصحة بمطروح بمراجعة إجراءات وأسلوب العمل الإداري والطبي بجميع المستشفيات.

 

وفي موضوع منفصل، كان كشف نجل الحاجة شلبية أشهر بائعة جرائد في مطروح تفاصيل استبدال جثمان والدته، بعد وفاتها داخل مستشفى النجيلة، بجثة إحدى السيدات من محافظة الإسماعيلية.

 

وقال رضا: تبدأ الواقعة بتحويل والدته أمس من مستشفى مطروح العام إلى مستشفى النجيلة المركزى وبالمتابعة عن حالتها أُبلِغ مساء أمس بوفاة والدته، وتسلم الجثمان الساعة ٩ صباح السبت.

 

وأضاف نجل الحاجة شلبية في حديثه لـ"فيتو"، أنه أثناء تسلم جثمان والدته طلب من المسعف رؤيتها وعند رؤيتها اكتشف من الوزن وخصلات الشعر في البداية أنها ليست والدته.

 

وأوضح أن عددًا من الجهات تواصلوا مع أهل السيدة المستبدل جثمانها مع جثمان والدته لعودة الجثمان لمطروح وإرسال جثمان والدتهم.

 

وأكد الدكتور محمد علي وكيل وزارة الصحة بمحافظة مطروح، أنه تابع واقعة تحويل جثمان الحاجة شلبية عبد المنعم سليمان الشهيرة بـ «أم رضا» أشهر بائعة جرائد في مطروح مع جثمان سيدة أخرى تدعى «ف ا ي م" من محافظة الإسماعيلية.

 

وأضاف وكيل وزارة الصحة بمطروح، في تصريحات خاصة لـ«فيتو» أنه بداية الواقعة جاءت بعد وفاة الحالتين وتغسيلهما ووضعهما في ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى النجيلة المركزي، وأثناء تسلم ذوي المتوفاة من محافظة الإسماعيلية حدث خطأ من عامل الثلاجات بتبديل الجثمان، وعند تسلم نجل الحاجة شلبية جثمان والدته اكتشف الخطأ أثناء كشف وجهها، مشيرًا إلى أنه على الفور تواصلت المديرية مع أهل متوفاة الإسماعيلية وسيارة نقل الموتى وتبين وصولهم لمحافظة الإسماعيلية ما أدى للتواصل مع وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية لاستخراج تصريح بنقل موتى.

 

ولفت إلى أنه تم نقل الجثمان الآخر من محافظة مطروح عن طريق سيارة مخصصة أيضا لتوصيله لذويه في الاسماعيلة واستبدال الجثمانين وتم تسليمهما وفي طريق عودة جثمان الحاجة شلبية.

 

وأوضح الدكتور محمد علي، أنه وجه بعدم مرور تلك الواقعة بتبديل جثمان متوفى، حيث قرر إحالة جميع القائمين على تلك الواقعة للتحقيق بداية من مدير مستشفى النجيلة والعاملين والطب الوقائي المقرر متابعته الحالة أثناء تسلم ذويها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية