رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

شل تستعين بطلاب الجامعات في مبادرة الرؤية لمستقبل الطاقة

 شل تستعين بطلاب
شل تستعين بطلاب الجامعات في مبادرة الرؤية لمستقبل الطاقة
Advertisements

أعلنت شركة شل فوز فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة AUC-07 بالمركز الثاني عالميًّا بعد منافسة شديدة مع باقي الفرق في مسابقة شل العالمية "تخيل المستقبل" لموسم 2020/2021 والتي أقيمت افتراضيًّا يوم 26 أغسطس، حيث قدم الفريق مشروعهم الذي يناقش التصور المستقبلي لمدينة الإسكندرية في عام 2050.

جدير بالذكر أن الجامعة الأمريكية بالقاهرة قد فازت بالمركز الأول بمسابقة "تخيل المستقبل" المحلية بعد التنافس مع أكثر من 800 طالب من 61 فريقًا وهذا وقد فاز فريق من تايلاند بالمركز الأول في المسابقة العالمية.


تأتي مسابقة شل العالمية "تخيل المستقبل" في إطار الاستثمار المجتمعي لشركة شل، حيث تهدف إلى دعم التفكير الخلاق والمبتكر لدى الطلاب ليقوموا بنقل رؤيتهم لمستقبل الطاقة من خلال عرض سيناريوهات وأفكار لمواجهة التحديات الراهنة لتوفير طاقة أكثر فاعلية وصديقة للبيئة في المدن المصرية بحلول عام 2050. 

وتميز مشروع الفريق المصري AUC-07 برؤية مستقبلية لمدينة الإسكندرية عام 2050، وتضمن رؤى إبداعية لمستقبل واعد وبيئة نظيفة خالية من التلوث اعتمادًا على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لتنمية مدينة الإسكندرية، وخصوصًا في ظل التغيرات المناخية التي تهدد المدينة، مع توضيح سبل وكيفية تطبيق هذه الرؤى استنادًا على معلومات وحقائق من الوقت الحاضر.

واعتمد الفريق على متغيرات مثل النظم الاقتصادية والأهداف والخطط المناخية ومستوى الحياة لصياغة سيناريوهين لما سيبدو عليه المستقبل في الإسكندرية في عام 2050. السيناريو الأول هو أطلنتس الحديثة حيث تساعد الرأسمالية الواعية بالبيئة على التعافي وتحسين حياة الأفراد.

أما السيناريو الثاني يدعى Green Osiris ويتبنى نظام اشتراكي واعي بالبيئة يساعد الإسكندرية على الوصول إلى صافي انبعاثات صفرية من خلال تنفيذ سياسات تقدمية واستخدام الطاقة النووية. 

وأعرب أعضاء فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة AUC-07 عن سعادتهم وحماسهم لتمثيل مصر في المسابقة العالمية وحصدهم المركز الثاني، وقالت لارا شاهين، قائدة الفريق، " فخورون بتمثيل مصر في نهائيات مسابقة "تخيل المستقبل" العالمية، وحصد المركز الثاني عالميًا، حيث واجهنا العديد من التحديات خلال إعداد المشروع ولكننا نجحنا في تخطيها والتأهل للمسابقة العالمية التي حصدنا فيها مركزًا متقدمًا لنرفع اسم وطننا عاليًا. ونتوجه بالشكر والامتنان لشركة شل التي تقدم لنا كل سبل الدعم والمساندة لنتمكن من المساهمة في تنمية وطننا".

صرح خالد قاسم، رئيسة مجلس إدارة شركات شل في مصر، "نفخر بفوز الفريق المصري AUC-07 من الجامعة الأمريكية بالقاهرة وحصده المركز الثاني على المستوى الدولي حيث استطاع الفريق من خلال مشروعه عن الرؤية المستقبلية لمدينة الإسكندرية عام 2050 أن يحرز مركزًا متقدمًا، ويثبت أن مصر بها العديد من الطاقات الإبداعية الشابة القادرة على تخطيط وبناء مستقبل أفضل للطاقة النظيفة في الدولة بما يدعم الحفاظ على البيئة ويحقق التنمية المستدامة".

وقالت نشوى صالح – مديرة الاستثمار المجتمعي بشركة شل إن مشروع فريق AUC-07 أثبت قدرة مصر على مواجهة تحديات الطاقة العالمية وإيجاد حلول مبتكرة لإنشاء مجتمعات عمرانية راقية تستخدم مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لضمان مستقبل أكثر إشراقًا وتفاؤلًا للأجيال القادمة، مؤكدة حرص شركة شل على دعم المواهب والكوادر الشابة من خلال برامج الاستثمار المجتمعي التي تطلقها الشركة والتي تهتم بتطوير وتنمية المجتمعات التي تعمل بها.


وقالت نشوى إن دور شل لا يتوقف عند إقامة وتنظيم المسابقة، بل يمتد إلى إعداد وتأهيل هذه الكوادر البشرية الشابة المُبدعة ليكونوا قادة المستقبل في المجالات الهامة والحيوية لمصر، ونقدم لهم كل سُبل الدعم الممكنة بعدما أثبتوا قدراتهم وتفانيهم في المشاريع التي قدموها خلال مراحل المسابقة بما يضع رؤى جديدة لمستقبل أفضل وبيئة خالية من التلوث في مصر.

 

شركة شل مصر

تجدر الإشارة إلى أن شركة شل مصر تدعم هؤلاء الطلاب من خلال توفير التدريبات التقنية والعملية حيث تعد مسابقة "تخيل المستقبل" إحدى أنشطة شركة شل مصر في مجال الاستثمار المجتمعي التي تشمل كفاءة استغلال الطاقة وتنمية المشروعات الصغيرة وريادة الأعمال وتنمية المصادر البشرية، وتقدم شل العديد من البرامج المجتمعية التنموية مثل برنامج شل انطلاقة مصر وماراثون شل البيئي وشركة شل مع حاضنة الأعمال AUC V-Lab بالجامعة الأمريكية وبرنامج الأمل وغيرها من البرامج التي تهدف لتنمية الموارد البشرية والنهوض بالاقتصاد الوطني ودفع عجلة الإنتاج.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية